خطاب ملك المغرب ”الغاضب“ يستنفر حكومة العثماني للوعد بإصلاحات – إرم نيوز‬‎

خطاب ملك المغرب ”الغاضب“ يستنفر حكومة العثماني للوعد بإصلاحات

خطاب ملك المغرب ”الغاضب“ يستنفر حكومة العثماني للوعد بإصلاحات

المصدر: عبد اللطيف الصلحي- إرم نيوز

لا يزال خطاب عيد العرش الذي ألقاه العاهل المغربي الملك محمد السادس، السبت الماضي، يخيّم على الأجواء السياسية في المغرب، والذي انتقد فيه بشكل غير مسبوق الأحزاب السياسية المغربية، وكافة المسؤولين الذين يديرون الشأن العام.

وقد هيمن الخطاب الملكي، على أعمال الحكومة المغربية برئاسة سعد الدين العثماني، وهو ما كشفه مصطفى الخلفي الناطق الرسمي باسم الحكومة أمس الخميس.

وأكد الخلفي، خلال ندوة صحفية، أن الحكومة المغربية، قررت سنّ مجموعة من الإجراءات بهدف تجسيد الخطاب الملكي الأخير.

وفي هذا الصدد، أشار المتحدث، إلى أن الحكومة قررت إطلاق ورش إصلاح شاملة، وتحديث كلي لعمل المراكز الجهوية للاستثمار، معلنة تشكيل لجنة وزارية للعمل على هذا الورش برئاسة وزارة الداخلية والقطاعات الحكومية المعنية.

كما قررت الحكومة المغربية، إحداث لجنة لبحث ملف الحكامة وإصلاح الإدارة، تتكون من عدد من الوزارات برئاسة الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية.

من جهته، اعترف سعد الدين العثماني، في كلمة له خلال المجلس الحكومي، أن الخطاب الملكي ”وضع اليد على عدد من الاختلالات والإشكالات التي يعيشها تدبير الشأن العام“، مشدداً على أن ”الحكومة تأخذ الخطاب الملكي على محمل الجد، وستضع برنامجًا واقعيًا وعمليًا وسريعًا لتصحيح الاختلالات في المداولات التي أشار إليها الخطاب الملكي“.

وأبرز رئيس الحكومة العثماني، أنه سيعلن عن برنامج جديد، وفقاً للتعليمات الملكية، لإصلاح الإشكالات التي أشار إليها الخطاب على الأرض.

وكان الملك محمد السادس، أكد بلغة تخللها الغضب، خلال خطاب عيد العرش يوم السبت الماضي، أنه لم يعد يثق في الطبقة السياسية المغربية، وما تمارسه تجاه مسؤولياتها، وأضاف قائلاً: ”إن بعض السياسيين أفسدوا السياسة“، معلناًعدم ثقته في بعض السياسيين“، وهو نفس الشعور الذي يحسّ به أغلب المواطنين“.

وخاطب العاهل المغربي، الأحزاب السياسية والسياسيين والمسؤولين عن تدبير الشأن العام قائلاً: ”كفى اتقوا الله في وطنكم.. إما أن تعملوا أو انسحبوا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com