الجيش الوطني الليبي ينفي تقارير عن إعدام أسرى – إرم نيوز‬‎

الجيش الوطني الليبي ينفي تقارير عن إعدام أسرى

الجيش الوطني الليبي ينفي تقارير عن إعدام أسرى

المصدر: رويترز

نفى الجيش الوطني الليبي وهو القوة العسكرية الرئيسة في شرق ليبيا اتهامات بضلوع جنوده في تعذيب وقتل أسرى وذلك بعدما دعته الأمم المتحدة إلى التحقيق في الأمر.

ودعت ”مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان“، في وقت سابق من الأسبوع، الجيش الوطني الليبي، وهو أحد فصائل عدة تتقاتل من أجل السلطة والنفوذ في ليبيا منذ سقوط معمر القذافي في عام 2011، على التحقيق في تقارير بوقوع عمليات إعدام ميدانية لسجناء.

وقال المتحدث باسم القيادة العامة للجيش الوطني الليبي العقيد أحمد المسماري ”نؤكد بأنه لا صحة لما ورد في البيان فيما يخص تعذيب وقتل أسرى“.

ووسّع الجيش الوطني الليبي وجوده في وسط وجنوب ليبيا في إطار صراعه مع قوات أخرى مرتبطة بالحكومة المدعومة من الأمم المتحدة في طرابلس وخصوم آخرين.

 وعبّر مسؤولون بالأمم المتحدة عن قلقهم في وقت سابق بشأن أشخاص احتجزهم الجيش الوطني عقب قتال في بنغازي مؤخرا، وأنهم ربما يتعرضون للتعذيب أو حتى الإعدام الميداني.

وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي هذا العام تسجيلات فيديو عديدة تزعم أنها تظهر قائد القوات الخاصة بالجيش الوطني الليبي وهو يعدم مجموعة من السجناء الملثمين والمكبّلين.

وقال المسماري ”أما بخصوص الفيديو المزعوم (لقائد القوات الخاصة) فقد سبق أن أعلنا أنه تم فتح تحقيق وسنعلن عن نتائج التحقيق عندما تصدر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com