الأمن السوداني يعتقل 4 من قيادات حزب ”المؤتمر“ – إرم نيوز‬‎

الأمن السوداني يعتقل 4 من قيادات حزب ”المؤتمر“

الأمن السوداني يعتقل 4 من قيادات حزب ”المؤتمر“
Sudanese police stand guard as hundreds of Sudanese Islamists demonstrate outside a United Nations office in central Khartoum on May 22, 2015, to protest the death sentence handed out to Egypt's ousted president Mohamed Morsi and dozens of other co-defendants by a court in Cairo on May 16. Morsi was among more than 100 defendants ordered by an Egyptian court to face the death penalty for their role in a mass jailbreak during the 2011 uprising. AFP PHOTO / ASHRAF SHAZLY (Photo credit should read ASHRAF SHAZLY/AFP/Getty Images)

المصدر: الأناضول

اعتقل جهاز الأمن السوداني، الأربعاء، 4 قياديين في حزب ”المؤتمر“ المعارض، على خلفية تضامنهم مع المئات من طلاب دارفور، الذين يدرسون بجامعة ”بخت الرضا“، بولاية ”النيل الأبيض“.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحزب، محمد حسن عربي، إن ”الأمن السوداني، اعتقل كلا من عضو المجلس المركزي والرئيس السابق للحزب إبراهيم الشيخ، والأمين السياسي أبو بكر يوسف، وأمين أمانة حقوق الإنسان بالإنابة أماني مالك، والأمين السياسي للحزب بولاية الخرطوم مواهب مجذوب“.

وأوضح عربي، أن ”قيادات الحزب التي توجد رهن الاعتقال، سجلت زيارة للطلاب المقيمين بمنطقة الشيخ الياقوت، جنوبي الخرطوم، وأعلنت عن فتح مقار الحزب لاستقبالهم، بعد أن منع الأمن الطلاب من دخول الخرطوم“.

وأشار إلى أن ”وفدًا من الحزب في طريقه إلى استعلامات جهاز الأمن، لمعرفة ملابسات اعتقال قيادات الحزب، وتحديد مكانهم“.

ولم يتسن الحصول على تعليق من جهاز الأمن، أو الحكومة السودانية لمعرفة ملابسات الاعتقال وتفاصيلها.

ومنعت السلطات الأمنية، المئات من أبناء دارفور في جامعة ”بخت الرضا“، من الدخول إلى العاصمة الخرطوم، بعد تقدمهم باستقالات جماعية من الجامعة؛ احتجاجًا على ما اعتبروه استهدافًا عنصريًا تمارسه ضدهم إدارة الجامعة.

وخرج ما لا يقل عن 500 طالب، أمس، من مدينة الدويم، بولاية ”النيل الأبيض“، سيرًا على الأقدام حتى الطريق الرابط بين مدينتي الخرطوم و“ربك“، بعد أن منعت السلطات الأمنية أصحاب المركبات من نقلهم.

وعقب وصول الطلاب إلى البوابة الجنوبية للخرطوم، منعتهم السلطات الأمنية من الدخول عند مدخل مدينة ”جبل أولياء“؛ ما اضطرهم إلى قضاء ليلتهم في العراء، وما زال الطلاب يتواجدون حاليًا على مشارف منطقة ”الشيخ الياقوت“، قرب ”جبل أولياء“ جنوبي الخرطوم.

وسبق أن قالت هيئة محامي دارفور، في بيان، إن ”أزمة جامعة بخت الرضا، نجمت عن إجراءات عامة لانتخابات اتحاد الجامعة، بمشاركة الطلاب من جميع أنحاء السودان، بيد أن إدارة الجامعة لاحقت طلاب دارفور ممن كانوا بالمنطقة أو خارجها أثناء الأحداث دون سواهم بصورة انتقائية سافرة“.

ومنذ 2003، تقاتل 3 حركات مسلحة رئيسة في دارفور ضد الحكومة السودانية، هي ”العدل والمساواة“ بزعامة جبريل إبراهيم، و“جيش تحريرالسودان“ بزعامة مني مناوي، و“تحرير السودان“، التي يقودها عبدالواحد نور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com