نظرة مروعة من داخل سجن النساء الوحيد في إسرائيل (صور)

نظرة مروعة من داخل سجن النساء الوحيد في إسرائيل (صور)

المصدر: دعاء عبدالمنعم - إرم نيوز

نشرت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية سلسلة من الصور التي ألقت نظرة مروعة على حياة السجينات المحتجزات في سجن النساء الوحيد في إسرائيل.

ويقع سجن ”نيرف تريزا“ في الرملة، وهي من أكبر وأقدم مدن فلسطين التاريخية وتقع اليوم في اللواء الأوسط الإسرائيلي على بعد 38 كم شمال غرب القدس، وفقًا لما ذكرته الصحيفة.

ويضم السجن أكثر من 200 سيدة من السجناء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 18 إلى 70 سنة، ويمثل هذا العدد جزءًا صغيرًا من إجمالي عدد السجناء في إسرائيل، ويقدر عددهم 20000 نزيل.

وتمكن المصور تومير إفراح، في تل أبيب، من الوصول إلى المنشأة في عام 2011 بينما كان في مهمة مع مراسل، ولم تطلب مهمته الأصلية سوى تصوير سجين واحد، ولكن بعد الحديث مع نزلاء السجن، عاد للقيام بعمله الخاص.

وقال المصور: إن السجينات ينتمين إلى خلفيات اجتماعية متنوعة، وفي الغالب إلى أقليات بسيطة، ومعظم النساء في السجن يخدمن في مددهن الثانية أو الثالثة.

وتُظهر الصور السجينات مكتظات في زنزانات صغيرة مزدحمة، ويتبادلن المساحات الصغيرة والنوم على أسرة بطابقين.

وفي 1979، اعتقلت راسمية عودة، وهي امرأة فلسطينية أدينت في تفجيرين، أمام لجنة الأمم المتحدة المعنية بإسرائيل وحقوق الإنسان.

وقدمت تقريرًا مزعجًا عن الاكتظاظ في السجن وأنه يوجد 150 محتجزة يشتركن في زنزانة، وبعضهن مع أطفالهن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com