الجزائر تقرر استقبال اللاجئين السوريين العالقين على الحدود مع المغرب

الجزائر تقرر استقبال اللاجئين السوريين العالقين على الحدود مع المغرب

المصدر: وكالات - إرم نيوز

أعلنت السلطات الجزائرية، اليوم الخميس، أنها قررت استقبال اللاجئين السوريين العالقين على الحدود مع المملكة المغربية، منذ أبريل/ نيسان الماضي لـ ”دواع إنسانية“.

وقال عبد العزيز بن علي الشريف، الناطق باسم الخارجية الجزائرية: ”تم استقبال ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الجزائر، حمدي بوخاري، اليوم، وأُبلغ بقرار السلطات العليا في البلاد باستقبال اللاجئين السوريين العالقين لدواع إنسانية“.

وأوضح الشريف أن الجزائر ستستقبل اللاجئين السوريين على أراضيها وتوفر الإقامة والعناية الصحية لهم، مشيرا إلى أن ”هذه المبادرة الإنسانية تعبر عن إرادة الجزائر في وضع حد لمعاناة هذه المجموعة من اللاجئين“.

وذكر أن هذه الخطوة تأتي ”انطلاقا من واجب التضامن مع الشعب السوري في الظروف التي يجتازها، وهو نفس الواجب الذي جعل الجزائر تستقبل منذ بداية الأزمة أكثر من 40 ألف من الرعايا السوريين“.

وتوجد مجوعتان من اللاجئين السوريين، بينهم نساء وأطفال، عالقتان على الحدود الجزائرية المغربية، في منطقة صحراوية، بين مدينتي ”بني ونيف“ الجزائرية و“فجيج“ المغربية، وهي منطقة حدودية تشبه المناطق العازلة، إذ لا يدخل إليها عادة أي طرف، منذ 18 أبريل/نيسان الماضي، بحسب مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين لدى المغرب.‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com