أخبار

أوامر بالقبض على ناصر الزفزافي قائد حراك الحسيمة بالمغرب
تاريخ النشر: 26 مايو 2017 22:12 GMT
تاريخ التحديث: 27 مايو 2017 8:49 GMT

أوامر بالقبض على ناصر الزفزافي قائد حراك الحسيمة بالمغرب

كان قائد حراك الحسيمة قد أقدم الجمعة على منع الإمام من إكمال خطبته وألقى داخل المسجد خطابًا وصفته السلطات بأنه "تحريضي أهان فيه الإمام وأحدث اضطرابًا أخل بهدوء العبادة ووقارها وقدسيتها وفوّت بذلك على المصلين صلاة الجمعة".

+A -A
المصدر: عبداللطيف الصلحي- إرم نيوز

أمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمدينة الحسيمة (شمال المغرب)، مساء الجمعة، بإلقاء القبض على ناصر الزفزافي، قائد ”حراك الريف“، وفتح تحقيق معه على خلفية اقتحامه مسجدًا في الحسيمة، ومنعه للخطيب من إلقاء خطبة الجمعة.

وأفاد بيان صادر عن الوكيل العام للملك بالحسيمة، أنه ”بعد إشعار النيابة العامة بإقدام ناصر الزفزافي، بمعية مجموعة من الأشخاص أثناء تواجدهم داخل مسجد محمد الخامس بالحسيمة، على عرقلة حرية العبادات وتعطيلها أثناء صلاة الجمعة، فإن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالحسيمة، أمر بفتح بحث في الموضوع وبإلقاء القبض على المعني بالأمر قصد البحث معه وتقديمه أمام النيابة العامة“.

وكان قائد حراك الحسيمة قد أقدم الجمعة، على منع الإمام من إكمال خطبته وألقى داخل المسجد خطابًا وصفته السلطات بأنه ”تحريضي أهان فيه الإمام، وأحدث اضطرابًا أخل بهدوء العبادة ووقارها وقدسيتها، وفوت بذلك على المصلين صلاة الجمعة“.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية، قد استنكرت تصرف ناصر الزفزافي، داخل المسجد.

وأكدت أن المعني بالأمر ”أحدث فتنة كبيرة حين أقدم على الوقوف والصراخ في وجه الخطيب، ونعته بأقبح النعوت، وأحدث فوضى عارمة ترتب عنها عدم إلقاء الخطبة الثانية، ما أفسد الجمعة وأساء إلى الجماعة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك