أخبار

المضربون في السجون الإسرائيلية يرفعون سقف مطالبهم
تاريخ النشر: 26 مايو 2017 11:13 GMT
تاريخ التحديث: 26 مايو 2017 11:14 GMT

المضربون في السجون الإسرائيلية يرفعون سقف مطالبهم

منذ 17 أبريل/ نيسان الماضي يخوض مئات المعتقلين الفلسطينيين إضرابًا مفتوحًا عن الطعام للمطالبة بتحسين ظروفهم الحياتية.

+A -A
المصدر: القدس- إرم نيوز

رفع المعتقلون الفلسطينيون المضربون عن الطعام في السجون الإسرائيلية، سقف مطالبهم من السلطات الإسرائيلية، إثر عدم تجاوبها معهم.

وقال عيسى قراقع، رئيس هيئة شؤون الأسرى، في بيان صحفي، اليوم الجمعة، إن المضربين رفعوا سقف مطالبهم لدخولهم اليوم الـ40 في الإضراب دون تجاوب من قبل السلطات الإسرائيلية.

وأضاف قراقع إن المضربين يطالبون بالاعتراف بهم كـ“أسرى حرب“ ونقلهم إلى سجون داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة العام 1967.

وبحسب القانون الدولي يمنع على أي دولة نقل المعتقلين إلى أراض خارج حدود بلدهم، حيث تعتقل إسرائيل الفلسطينيين في سجون خارج الأراضي المحتلة العام 1967.

وبين قراقع أن تدهورًا طرأ على الوضع الصحي للمعتقل، أحمد سعدات، الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، والمضربيْن، عاهد غلمة، ومحمد القيق.

وأشار إلى أن المضربين الثلاثة يتقيَّأون الدم.

ومنذ 17 أبريل/ نيسان الماضي، يخوض مئات المعتقلين الفلسطينيين إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، للمطالبة بتحسين ظروفهم الحياتية.

وتعتقل إسرائيل في سجونها نحو 6500 فلسطيني، بينهم 51 امرأة، وفق إحصاءات فلسطينية رسمية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك