سوريا.. استهداف موقع قيادة ”داعش“ في دير الزور وقصف مكثف لريف حلب

سوريا.. استهداف موقع قيادة ”داعش“ في دير الزور وقصف مكثف لريف حلب
Abu Malek, one of the survivors of a chemical attack in the Ghouta region of Damascus that took place in 2013, uses his crutches to walk along a street in the Ghouta town of Ain Tarma, Syria April 7, 2017. Picture taken April 7, 2017. REUTERS/Bassam Khabieh TPX IMAGES OF THE DAY

المصدر: دمشق - إرم نيوز

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن طائرات حربية روسية قصفت بأكثر من 12 صاروخًا مبنى كلية الزراعة بقربة ”الحسينية“ بريف دير الزور الغربي، والتي يتخذها تنظيم ”داعش“ مقرًا له، ما أدى لمقتل 7 أشخاص وإصابة 12 آخرين بجروح.

ويشهد أقصى الريف الشرقي من دير الزور الخاضع لسيطرة ”داعش“ استنفارًا أمنيًا بعد عملية عسكرية استهدفت عناصره في المنطقة الواقعة بين منطقتي ”البوكمال“ و“الميادين“.

وقال المرصد إن الطائرات الحربية قصفت أيضًا مناطق في الجبل المطل على مدينة دير الزور ومناطق أخرى في المدينة، فيما استهدفت طائرتان مروحيتان يرجح أنهما تابعتان للتحالف الدولي سيارة تقل 4 عناصر من ”داعش“، في الريف الشرقي لدير الزور.

وذكرت مصادر محلية أن المروحيتين استهدفتا السيارة التي تتبع ما يسمى ”ديوان الركاز“ المسؤول عن الثروات الباطنية والآثار في تنظيم ”داعش“ كانت تحمل أموالًا للتنظيم، فيما لم يتضح ما إذا نفذت المروحيتان عملية إنزال لسحب جثث العناصر الذين جرى قتلهم في استهداف السيارة.

وأفادت المصادر أن مروحيات التحالف الدولي نفذت، على مدار اليومين الماضيين، عمليات إنزال جوية قرب ”محطة T2“ النفطية جنوب مدينة ”الميادين“ في ريف دير الزور الشرقي، يعتقد أنها استهدفت نقاط إمداد ومخازن أسلحة تابعة لتنظيم ”داعش“.

تصعيد حلب

وأعلن مركز الدفاع المدني في حلب عن مقتل مدنيين، أغلبهم من النساء والأطفال، جراء استهداف بلدة ”أوروم الكبرى“ غرب ريف حلب بالصواريخ الفراغية، في حين عمل فريق الدفاع المدني على إنقاذ طفلين من تحت الأنقاض، بحسب قناة ”أورينت“.

وذكرت مصادر ميدانية معارضة أن الطيران الروسي نفذ 3 غارات جوية بالقنابل العنقودية على بلدة حور بريف حلب الغربي، واستهدف بأكثر من 25 غارة أخرى مدن وقرى أرياف حلب الشمالي والغربي والجنوبي.

وفي المقابل، كشفت مصادر في المعارضة السورية أن مقاتلي ”هيئة تحرير الشام“ استهدفوا تجمعات لقوات النظام السوري بمنطقة مزارع ”الأوبري“ قرب حي ”حلب الجديدة“ ما أدى إلى تدمير أحد المباني التي يتواجد فيها عدد من الضباط وقادات المليشيات الإيرانية الموالية لها.

واستهدف عناصر حركة ”أحرار الشام“ غرفة عمليات النظام بمدرسة ”فرح“ ومواقع أخرى غربي حلب بسلاح المدفعية والرشاشات الثقيلة، ما أدى لمقتل وإصابة عدد من جنود الجيش السوري خلال الاشتباكات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة