عناصر من ميليشيا الحوثي
عناصر من ميليشيا الحوثي(رويترز)

بين التشكيك والإشادة.. يمنيون يعلّقون على التصنيف الأمريكي للحوثي

أثارت إضافة الولايات المتحدة الأمريكية، ميليشيا الحوثي إلى قوائم الجماعات "الإرهابية" العالمية، ردود فعل متباينة في الأوساط السياسية والصحفية اليمنية، بين مشيد ومشكك.

وأبدى يمنيون، آراءهم عبر منصة "X"، بالقرار الأمريكي المتعلق بالحوثي.

ووصف وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الإرياني، تلك الخطوة بـ"الهامة والماضية في الاتجاه الصحيح".

ولفت إلى أن القرار "يعيد تسليط الضوء على التهديد الذي تُشكّله، هذه الميليشيا على الأمن والاستقرار الإقليمي والدولي، وهو تهديد ظل العالم يتجاهله ويقلّل من التحذيرات بشأنه طيلة سنوات الانقلاب".

من جانبه، قال مندوب اليمن لدى منظمة "اليونيسكو" محمد جُميح، إنه "عندما كان الحوثي يُهاجم القرى والمدن والموانئ والمطارات والمصالح العربية في اليمن وخارجه، رفعوه من قائمة الإرهاب، ليزداد قوة، وليبتزوا به اليمن والخليج".

وأضاف جُميح، "وعندما خرج (الحوثي) عن المسار والخط المرسوم له، أعادوه اليوم بشكل مخفف"، مع التلويح له بالوعد برفعه من القائمة إذا ركّز على معركته الأصلية"، مذيّلًا تغريدته بعبارة "يتلاعبون!.. ما أوقحهم".

ويرى الناشط مصطفى ناجي، أن ذلك القرار "تصاعد خطير لا يستطيع الحوثي، إلا تحمل مسؤوليته تجاه الشعب اليمني أوَّلًا".

وتابع: "سيفاخر الحوثيون في أنها تضحيات من أجل سكان غزة، لكنهم يعلمون سلفًا أنهم كانوا صُنِّفوا جماعة إرهابية، من قبل أن تظهر مأساة غزة، على هذا النحو".

وقال الناشط الحقوقي رياض الدبعي، إن "إعادة تصنيف جماعة الحوثي كمنظمة إرهابية، هو انتصار لدماء الضحايا الأبرياء وضمان قيم العدالة ومبدأ المحاسبة والإنصاف".

أما الصحفي همدان العليي، فأشار إلى أن "الحوثي عصابة إرهابية، ليس لأن أمريكا والأمم المتحدة قررتا ذلك، بل لأن الشعب اليمني هو الذي قرر منذ العام 2004، مواجهتهم كونهم فعلًا يُمارسون العمليات الإرهابية، ويتبنون مشروعًا إرهابيًّا".

وأضاف العليي، "الحوثي جماعة إرهابية بالأمس واليوم وغدًا، وهذا أمر ثابت بقرار أمريكا أو دونه، ممارساتهم وجرائمهم تؤكد ذلك".

بدورها، قالت الشاعرة والناشطة الإعلامية برديس السياغي إنه "إذا لم تكن جماعة الحوثي هي التعريف المكتمل للإرهاب، إذًا فما هو الإرهاب، لذلك يجب أن يسمع العالم مظلومية اليمنيين من هذه العصابة التي نكلت بهم، ومارست عليهم كل أنواع الإرهاب".

ويرى الباحث الاستشاري إبراهيم جلال، أن "قرار الولايات المتحدة بتصنيف الحوثيين جماعة إرهابية دولية، ولد ميتًا، كون المقاربة تكتيكية، في إطار رد الفعل، وتفتقر لطابع إستراتيجي يعالج اختلال ميزان القوى على الأرض، ناهيك عن التلويح الواضح بنيّة رفع التصنيف في حال قرر الحوثيون وقف الاعتداءات على خطوط الملاحة الدولية في البحر الأحمر وخليج عدن".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com