الرئاسة التونسية ترد على اتهامات لها بمنع بث برنامج تلفزيوني

الرئاسة التونسية ترد على اتهامات لها بمنع بث برنامج تلفزيوني

المصدر: محمد رجب - إرم نيوز

رد الناطق الرسمي باسم الرئاسة التونسية، رضا بوقزي، على اتهامات وجهها مدير الديوان الرئاسي السابق رضا بالحاج، للرئاسة قال فيها إن الأخيرة تتدخل لمنع بث برنامج حواري.

وقال بوقزي، في تصريح لوسائل إعلام محلية، أمس الاثنين، إن بالحاج ”لا ينفك عن اتهامه للرئاسة منذ مغادرته للديوان الرئاسي، بسبب أو دون سبب، لكن اتهاماته مفهومة؛ لأنه ليس من السهل على شخص أن يفقد منصبه في الدولة وفي الحزب الحاكم، والآن الإمكانية الوحيدة التي تمكنه من الظهور الإعلامي هي التهجم على الرئاسة“.

وكان بالحاج -وهو قيادي في جبهة الإنقاذ والتقدم، وقيادي في أحد شقي حزب نداء تونس- أكد أن ”مدير الديوان الرئاسي تدخل لدى قناة حنبعل الخاصة لمنع تمرير أجزاء من برنامج ”LE RENDEZ-VOUS“ (الموعد)“.

وأضاف في تصريح لراديو ”شمس أف أم“، أن ”الأوساط التي تحيط برئيس الجمهورية أصبحت خطيرة“، موضحًا أن ”خطورة هذه الأوساط تعود إلى أن حزب نداء تونس انفتح على أطراف نعرف تجربتها القديمة وفي الإطار نفسه تعود الأساليب القديمة في الإعلام وغيرها من القطاع الأخرى“.

لكن بوقزي أكد أنه ”ليس من عادة رئاسة الجمهورية التدخل في الخط التحريري لوسائل الإعلام، بل على الأكثر من ذلك، فهي دومًا تدعم حرية التعبير“.

وكانت نقابة الصحفيين عبرت في بيان لها، عن رفضها الكامل لحجب برنامج ”LE RENDEZ-VOUS“ ودعت إدارة قناة ”حنبعل“ لتقديم التوضيحات الكاملة حول الموضوع.

ونفى زهير القمبري، مدير قناة حنبعل، تدخل رئاسة الجمهورية في منع بث أجزاء من برنامج (الموعد) للإعلامي ناجي الزعيري، الذي قدم استقالته من القناة ردًا على إلغاء برنامجه.

وكان رضا بالحاج، مديرًا للديوان الرئاسي، ثم استقال ليصبح مديرًا تنفيذيًا بحزب نداء تونس، لكنه ابتعد بعد ذلك عن الحزب، وتزعم شقًا معاديًا للمدير التنفيذي الحالي قائد السبسي، ثم كوّن مع مجموعة أخرى من الأحزاب والقيادات ”جبهة الإنقاذ والتقدم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com