بعد تدهور صحته.. قبيلة القذاذفة الليبية تطالب بالإفراج عن الساعدي القذافي

بعد تدهور صحته.. قبيلة القذاذفة الليبية تطالب بالإفراج عن الساعدي القذافي
أعلنت محكمة استئناف طرابلس،اليوم الأحد، تأجيل جلسة محاكمة "الساعدي" نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، إلى السادس من ديسمبر/كانون الثاني المقبل، بحسب مصدر قضائي. هذا و ان جلسة المحاكمة، رفعت اليوم، بمقر المحكمة بطرابلس، بحضور "الساعدي"، بعد أن أعلن قاضي الجلسة تأجيلها إلى ديسمبر/كانون الثاني المقبل، بسبب عدم كفاية الأدلة المقدمة من قبل الإدعاء، وبطلب محامي الدفاع، لاستكمال مستندات الدعوى. (Hazem Turkia - Anadolu Ajansı)

المصدر: خالد أبو الخير - إرم نيوز

أكدت قبيلة القذاذفة التي ينتمي إليها الرئيس الليبي السابق معمر القذافي، أنها لن تتهاون حيال مصير نجله الساعدي الذي يقبع في سجن النهضة، مطالبة بالإفراج عن جميع الأسرى والمعتقلين في السجون الليبية.

وحملت القبيلة في بيان أصدرته اليوم الأحد، رئيس الوزراء الأسبق علي زيدان، وآخرين، مسؤولية الحفاظ على حياة الساعدي القذافي.

وكانت النيجر سلمت نجل القذافي الساعدي إلى حكومة علي زيدان في آذار/ مارس 2014 بعد تقديم ضمانات له.

وأضافت القبيلة في البيان، أن ”وضع ليبيا لا يقبل انتظار أيًا منا بعد أن عانى الليبيون ما عانوه من قهر وتشرذم“، مضيفة أن ”استقرار الأوضاع وتصحيحها لا يمكن أن يتم دون الإفراج عن الأسرى والمعتقلين، دون قيد أو شرط، إضافة إلى تفعيل دور القضاء المستقل البعيد عن سطوة الميليشيات“.

وأوضحت أن ”الليبيين اليوم بحاجه ماسة إلى حوار وطني جامع لاسترجاع سيادة الوطن وكرامة المواطن وليس لحوار سياسي خارج الوطن تحكمه أجندة خارجية يتصارع فيه ساسة ليبيا الجدد على السلطة في وطن لا سيادة لهم فيه أصلاً“.

وحذر محامي الساعدي، خالد الزايدي، في تصريحات سابقة، من ”تدهور الحالة الصحية“ للساعدي معمر القذافي، المحتجز داخل سجن الهضبة في طرابلس نتيجة إصابته بورم و تقرحات فى الكبد وعدة أمراض أخرى وحرمانه من تلقي العلاج وامتناع إدارة السجن عن تنفيذ توصية بالإفراج الصحي عنه بناءً على تقرير اللجنة الصحية المكلفة بمتابعة السجناء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com