أخبار

أكبر أحزاب المعارضة في الجزائر يقاطع الانتخابات الرئاسية
تاريخ النشر: 25 يناير 2014 15:18 GMT
تاريخ التحديث: 25 يناير 2014 15:18 GMT

أكبر أحزاب المعارضة في الجزائر يقاطع الانتخابات الرئاسية

رئيس الحزب يعتبر المشاركة في الانتخابات غير مفيدة لأن "الطبخات السياسية قد أعدت من طرف جهات معروفة بالتزوير."

+A -A
المصدر: الجزائر - (خاص) من واسيني سواريت

أعلن حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية الجزائري(أكبر أحزاب المعارضة العلمانية)، أنه قرر مقاطعة الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها بالجزائر في نيسان/أبريل المقبل، وذلك بعد جلسة تصويت مغلقة لأعضاء المجلس الوطني للحزب الجمعة.

واعتبر رئيس الحزب محسن بلعباس أن ”المشاركة في الانتخابات الرئاسية لن تفيد الحزب لأن الطبخات السياسية قد أعدت من طرف جهات معروفة بالتزوير.“

وتحدث بلعباس عن ما أسماها ”الأوضاع المزرية التي تعيشها الجزائر من عدة نواحي والتسيب الذي أصبح ماركة مسجلة في كل قطاعات الدولة.“

وأشار إلى أن ”بقاء الرئيس الجزائري بوتفليقة في مستشفى فال دوغراس الفرنسي لثلاثة أشهر أمر غريب في ظل احتكار مقربيه لموضوع تعديل الدستور الذي أطال عمر هذا النظام الذي وصفه بالفاشل“.

وانتقد بلعباس نواب البرلمان الجزائري الذين وصفهم بـ ”مبتلعي الميزانيات.“

وختم حديثه بأن السلطات الجزائرية ”فشلت في التعامل مع قضايا حساسة على غرار الهجوم على المجمع النفطي تيقنتورين والأحداث الطائفية في محافظة غرداية والتي كشفت عيوب السلطة على الرغم من أن أكبر الشخصيات في الدولة زارت المنطقة من أجل التهدئة لكن الحل بقي في خبر كان.“

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك