المتحدث باسم الجيش الليبي: الروس في بنغازي للمساعدة على إزالة ألغام داعش

المتحدث باسم الجيش الليبي: الروس في بنغازي للمساعدة على إزالة ألغام داعش

المصدر: جهاد ضرغام – إرم نيوز

كشف المتحدث باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، العقيد أحمد المسماري، تفاصيل تواجد عدد من الروس في مدينة بنغازي، مؤكدًا بأنهم يساعدون على إزالة ألغام زرعها داعش في مصنع أسمنت بنغازي.

وقال المسماري في تصريح صحفي، اليوم الإثنين: ”إن المتعاقدين التابعين لشركة الأمن الروسية عملوا في منشأة ببنغازي، بموجب عقد مع شركة الإسمنت الليبية، ولم يتعاملوا مع قوات الجيش إطلاقًا، حيث يضم مجمع الإسمنت عددًا من المنشآت في الهواري جنوب المدينة، والعقد موقع من قبل، حيث ينص على تطهير المجمع من الألغام والمتفجرات وآثار العمليات العسكرية“.

من جانبه، نفى آمر قاعدة بنينا الجوية، العقيد ركن طيار محمد منفور، إبرام أية اتفاقات مع شركات عسكرية روسية خاصة.

وأوضح رئيس شركة (آر .إي. بس) الروسية في تصريحات لوكالة ”سبوتنيك“ الروسية، ”أن الشركة تنفذ عمليات لتطهير منشآت صناعية في بنغازي، بناء على طلب من ليبيا“، وأردف بقوله ”نحن لسنا شركة عسكرية خاصة، ونعمل بموجب عقد مدني داخل ليبيا يخص تطهير منشأة صناعية من ألغام زرعها تنظيم داعش“.

وعن تفاصيل المهمة، أكد مدير الشركة الروسية، ”أن خبراءها قاموا بعملية إزالة ألغام من مؤسسات هامة في ليبيا، مشددًا على أن الشركة ليست شركة عسكرية.

ونفت القوات المسلحة الليبية في وقت سابق، وجود أي عناصر أمن روس في مدن شرق البلاد، عقب تقارير تحدثت عن وجود عناصر شركة أمنية روسية في بنغازي.

وجاء النفي على لسان آمر غرفة عمليات سلاح الجو الليبي، وآمر قاعدة بنينا الجوية، العميد محمد المنفور، حيث نفى وجود أي عناصر أمن روسية في شرق البلاد وجميع الأراضي الليبية.

وكانت وسائل إعلام محلية، قد نشرت تقارير تفيد بوجود أفراد لشركات أمن روسية في بنغازي، لتقديم الدعم اللوجستي في العمليات القتالية التي يشنها الجيش ضد الجماعات المتشددة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com