إسرائيل: تلقينا رسائل أمريكية تحذر من ضم الضفة الغربية

إسرائيل: تلقينا رسائل أمريكية تحذر من ضم الضفة الغربية

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

كشف وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، أن حكومته تلقت رسائل أمريكية تحذر إسرائيل من ضم الضفة الغربية.

وقال ليبرمان في مستهل اجتماع لجنة الخارجية والدفاع بالكنيست، إن ”الولايات المتحدة الأمريكية وجهت رسائل للحكومة الإسرائيلية، تؤكد أنها ستنظر إلى عمليات مصادرة أراض فلسطينية على أنها سبب لخلق أزمة مع إدارة الرئيس دونالد ترامب“.

وأضاف أن ”الرسالة التي وجهتها إدارة ترامب كانت مباشرة وواضحة وترى أن تطبيق السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية ستعني أزمة فورية معها“.

وبحسب صحيفة ”هأرتس“، فإن ليبرمان ”طالب الائتلاف الحكومي بالإعلان الواضح والعلني بشكل لا يقبل التأويل، بأنه لا يسعى لتطبيق السيادة الإسرائيلية على مناطق الضفة الغربية“.

وكان عضو الكنيست ميكي زوهار، النائب عن حزب ”الليكود“ أعلن الأحد عن مبادرة دعا فيها إلى فرض السيادة الإسرائيلية على جميع مناطق الضفة الغربية من دون منح الفلسطينيين الذين سيصبحون خاضعين للقوانين الإسرائيلية حق التصويت في الانتخابات العامة.

وقال ليبرمان إنه يتلقى اتصالات هاتفية من جميع أنحاء العالم، حيث يطلب منه مسؤولون كثر تقديم إجابات واضحة حول إذا ما كانت مثل هذه المبادرات تعبر عن موقف رسمي للائتلاف الحاكم في إسرائيل.

وتابع أنه ”يرى أن ثمة ضرورة للانفصال عن الفلسطينيين وعدم استيعابهم، وأن فرض السيادة على يهودا والسامرة ستعني استيعاب 2.7 مليون فلسطيني في إسرائيل“.

 وأوضح ”لا أتحدث عن تداعيات هذه الخطوة على صعيد المجتمع الدولي، على الأقل بالنسبة للقوانين الإسرائيلية سيكون علينا منحهم الحد الأدنى من حقوق المواطنة“.

وذكر أنه ”من اليوم الأول للقيام بهذه الخطوات المفترضة، فإن 20 مليار شيكل إسرائيلي من مخصصات التأمين الاجتماعي ستدفع للفلسطينيين الذين يواجهون البطالة، فضلًا عن مخصصات أخرى للأطفال والولادة والعديد من المدفوعات الأخرى التي ينبغي أن تذهب إليهم“.

وتطرق ليبرمان للأزمة الإنسانية في قطاع غزة، وقال إن ”إسرائيل وجدت نفسها تتحمل المسؤولية عن الوضع الإنساني المتردي هناك، وأنه من غير الممكن أن تستثمر حركة حماس مئات الملايين من الدولارات لبناء الأنفاق وصناعة وجلب الصواريخ، فيما تدفع إسرائيل أموالاً على حساب دافع الضرائب الإسرائيلي لصالح كهرباء ومياه القطاع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com