أخبار

نواب الجنوب الليبي يتراجعون عن تعليق عضويتهم بعد شهرين من المقاطعة
تاريخ النشر: 20 فبراير 2017 13:56 GMT
تاريخ التحديث: 20 فبراير 2017 13:56 GMT

نواب الجنوب الليبي يتراجعون عن تعليق عضويتهم بعد شهرين من المقاطعة

طالب نواب الجنوب الليبي رئاسة البرلمان بسرعة إنهاء الانقسام السياسي عبر حسم كافة المشاكل العالقة المتعلقة بتعديل الاتفاق السياسي وتشكيل حكومة وفاق جديدة.

+A -A
المصدر: جهاد ضرغام- إرم نيوز  

تراجع نواب البرلمان الليبي عن المنطقة الجنوبية، عن قرار تعليق عضويتهم عقب شهرين من المقاطعة، عقب تلبية عدد من مطالبهم من قبل رئاسة البرلمان والأجهزة التنفيذية .

وقال إسماعيل بشير النائب في البرلمان الليبي في حديث خاص لموقع ”إرم نيوز“ اليوم الإثنين ، بأن “ نواب الجنوب سيباشرون مشاركتهم في جلسات البرلمان ، بعدما توصلوا لجملة من التفاهمات بشأن الوضع في الجنوب والشأن السياسي بشكل عام “ .

وعن تفاصيل هذه الخطوة ، أجاب بشير “ سيصدر في وقت لاحق بيان رسمي باسم نواب الجنوب ، لتوضيح كل التفاصيل الخاصة بقرار استئناف مشاركتهم مع زملائهم النواب“.

وكان النائب في البرلمان الليبي محمد اللينو، أكد لـ“إرم نيوز“ في وقت سابق ، وجود اجتماع حاسم لنواب الجنوب الليبي، سيحدد موقفهم من استمرار تعليق عضويتهم أو تصعيد الموقف.

واستمرت مقاطعة أكثر من 20 نائباً في البرلمان الليبي المنحدرين من الجنوب لشهرين، بسبب تفاقم الأوضاع الإنسانية في الجنوب، وتردي الخدمات في المستشفيات الحكومية من نقص في الأدوية والمستلزمات الطبية، بجانب انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة يومياً، ونقص السيولة النقدية في المصارف التجارية .

كما طالب نواب الجنوب الليبي ، رئاسة البرلمان بسرعة إنهاء الانقسام السياسي ، عبر حسم كافة المشاكل العالقة ، المتعلقة بتعديل الاتفاق السياسي ، وتشكيل حكومة وفاق جديدة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك