حفتر يزور تونس قريبًا لبحث الأزمة الليبية

حفتر يزور تونس قريبًا لبحث الأزمة الليبية

المصدر: تونس  - إرم نيوز

أعلن وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، الاثنين، أن قائد القوات المدعومة من مجلس النواب الليبي في طبرق، المشير خليفة حفتر سيزور تونس قريبًا.

جاءت تصريحات الجهيناوي خلال مؤتمر صحفي مشترك بقصر قرطاج في تونس، مع نظيره المصري سامح شكري، والوزير الجزائري المكلف بالشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية عبدالقادر المساهل.

وقال الجهيناوي إن ”حفتر سيزور تونس قريبًا شأنه شأن كل الأطراف الليبية المرحب بها في تونس؛ حتى نساعدهم جميعا في تجاوز خلافاتهم“.

ولم يذكر الجهيناوي موعدًا محددًا لزيارة حفتر إلى بلاده.

مبادرة السبسي

وفي مقابلة تلفزيونية مع قناة ”نسمة“ التونسية الخاصة، أمس الأحد، أعلن الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، استعداده لاستقبال حفتر في تونس، وذلك في إطار المشاورات التي تجريها بلاده إلى جانب الجزائر ومصر من أجل إيجاد حل للأزمة الليبية.

وقال السبسي: ”التقيت العديد من الأطراف الليبية في تونس، وكل طرف ليبي له تأثير في المشهد السياسي قابلته“.

وفي بداية كانون الثاني/ يناير الماضي، أعلن الرئيس التونسي عن مبادرة لـ“رأب الصدع“ في ليبيا، بالتنسيق مع مصر والجزائر، موضحًا أن مبادرته تهدف إلى ”الإسراع بإيجاد أرضية مشتركة للحوار والمصالحة ونبذ الفرقة والإقصاء، لبناء دولة ليبية ينعم فيها الشعب بالأمن والاستقرار“.

واحتضنت تونس الأحد والاثنين اجتماعًا لوزير خارجيتها مع نظيره المصري والوزير الجزائري المساهل، وجرى في ختامه الإعلان عن مبادرة وزارية ثلاثية لدعم التسوية السياسية الشاملة في ليبيا.

وارتكزت المبادرة على خمسة مرتكزات، تضمنت ”مواصلة السعي الحثيث لتحقيق المصالحة الشاملة في ليبيا، دون إقصاء في إطار حوار ليبي بمساعدة من الدول الثلاث وبرعاية الأمم المتحدة، والتمسك بسيادة الدولة الليبية ووحدتها الترابية وبالحل السياسي كمخرج وحيد للأزمة الليبية، على قاعدة الاتفاق السياسي الليبي الموقع بمدينة الصخيرات المغربية في 2015“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com