آثار القصف المتبادل بين إسرائيل وميليشيات حزب الله
آثار القصف المتبادل بين إسرائيل وميليشيات حزب اللهرويترز

تصعيد عسكري وقصف متبادل بين إسرائيل وميليشيا حزب الله

صعّد الجيش الإسرائيلي وميليشيات حزب الله، اليوم الخميس، العمليات العسكرية تخللها استهداف مواقع على الجانبين من الحدود، استخدمت فيها مختلف أصناف العتاد العسكري.

وفي التفاصيل، ألقت مُسيّرة إسرائيلية صاروخًا على حديقة منزل مأهول في بلدة كوكبا، في القطاع الشرقي من جنوب لبنان، ما ألحق أضرارًا مادية بالمنزل، الذي نجا سكانه من القصف.

وذكرت مصادر محلية أن المُسيّرة كانت تطارد سيارة من نوع "رابيد"، كانت تسلك طريق البلدة، التي تعرضت أيضًا لقصف مدفعي إسرائيلي.

كما تعرضت ميس الجبل للقصف بقذائف فسفورية سقطت على مقربة من مستشفى البلدة، في حين سقطت قذيفة مدفعية بين منازل سكنية في بلدة حولا.

وأطلقت دبابة ميركافا إسرائيلية نيرانها صوب أحد المنازل في بليدا، ما أدى إلى احتراقه.

وطال القصف أيضًا بلدات: الخيام، سهل مرجعيون، مركبا، وادي السلوقي، عيترون، محيط مروحين، الضهيرة، يارين، وادي حامول، والناقورة في القطاع الغربي.

وشنَّ الطيران الحربي الإسرائيلي 3 غارات على أطراف بلدات العديسة وتلة العويضة، عند أطراف بلدة الطيبة.

وقال الجيش الإسرائيلي إن طائراته الحربية قصفت البنى التحتية لميليشيا حزب الله في منطقة العديسة.

بدورها، استهدفت ميليشيات حزب الله موقع بركة ريشا الإسرائيلي.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن 5 صورايخ أطلقت من لبنان بإتجاه مستوطنة المنارة في الجليل الأعلى، وإن صاروخين مضادين للدروع أطلقا من لبنان تجاه "هدف" في عرب العرامشة في الجليل الغربي.

أخبار ذات صلة
غارات إسرائيلية تستهدف كنيسة جنوب لبنان

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com