بالفيديو.. 43 متشددًا في سوريا يطالبون بالعودة إلى تونس – إرم نيوز‬‎

بالفيديو.. 43 متشددًا في سوريا يطالبون بالعودة إلى تونس

بالفيديو.. 43 متشددًا في سوريا يطالبون بالعودة إلى تونس

المصدر: محمد رجب - إرم نيوز

تداول مغردون في مواقع التواصل الاجتماعي، يوم الخميس، مقطع فيديو يظهر متشددين تونسيين وهم يطالبون السلطات السورية بالتدخل حتى يعودوا إلى بلادهم.

وقال أحد التونسيين في مقطع الفيديو، ومعه آخرون في أحد مراكز الإيقاف بسوريا، إلى جانب مصريين وليبيين: ”نحن 43 تونسيًا إضافة إلى مصريين وليبيين، نتواجد في سوريا منذ خمس سنوات، وقد تحصلنا على عفو منذ 2013، لكن الحكومة التونسية لم تطالب بترحيلنا، نحن الآن في كفر المداهمات، أعلمنا مسؤول السجن بأنه سيتم نقلنا إلى فرع فلسطين، وهو السجن الأصلي ثم سيتم ترحيلنا إلى تونس“.

وأضاف ”نحن متخوفون مما سيحصل لنا ونحن لا ننتمي إلى أي جماعة، نحن حوكمنا في سوريا على خلفية الدخول إليها خلسة“.

وقال نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، إن ”هذا الفيديو يثير الريبة والتخوفات من أن يكون وراء نشره هو استهداف لحركة النهضة ومن ورائها حكومة الترويكا، وتوريطهم في الوقوف وراء عمليات تسفير الشباب التونسي إلى سوريا خلال عامي 2012 و 2013“.

وأكد البعض الآخر، أن ”هذا العمل من صنع المخابرات السورية، فكيف لهؤلاء وهم الموقوفون منذ 2013، والمحكوم عليهم بالإفراج منذ ثلاث سنوات، لا يتحركون إلا في هذا الوقت بالذات الذي تشهد فيه تونس جدالًا واسعًا حول عودة المتشددين من بؤر التوتر“.

وتساءل آخرون كيف يسمح لهم في السجن بتصوير هذا الفيديو خاصة أن القوانين تمنع التزود بالهاتف، أو بغيره من الآلات، ثم نشر الفيديو على مواقع التواصل.

وكان المحامي عماد بن حليمة، اتهم  في برنامج تلفزيوني، على قناة الحوار التونسي، قبل نحو أسبوعين، شركة طيران يملكها أحد المنتمين إلى حركة النهضة وهو رجل الأعمال محمد الفريخة، بتسيير رحلات ليلية تحمل شبابًا إلى سوريا، من مطار صفاقس الدولي إلى أحد المطارات التركية، داعيًا السلطات الأمنية التونسية إلى فتح تحقيق جدي حول عمليات تسفير الشباب.

ونفى محمد الفريخة، مؤسس شركة الطيران الخاصة ”سيفاكس آرلاينز“، والنائب في البرلمان عن حركة النهضة، ما يروج عن أخبار عن تورط هذه الشركة في تسفير المسلحين إلى تركيا من مطار صفاقس الدولي عندما كانت تؤمن سفرتين أسبوعيتين إلى هذا البلد قبل أن توقفهما بسبب صعوبات اقتصادية.

من جانبه، قال النائب في البرلمان عن حركة النهضة، محمد بن سالم: ”موقفنا من عودة المسلحين من بؤر التوتر واضح ولا نساوم في ذلك“، مضيفًا ”حركة النهضة مع عودتهم ومحاكمتهم وفق قانون الإرهاب“.

واعتبر محمد بن سالم في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن ”من يرفض عودة المتشددين التونسيين إلى بلادهم، وتطبيق القانون عليهم، هو أساسًا يخاف أن يفتضح أمره، في عملية تورطه في عمليات محتملة مع الإرهابيين“، مشيرًا إلى أن ”أحد المتشددين كان صرح بأن بعض الأطراف ضغطت عليه حتى يدعي بأن حركة النهضة هي التي شجعته ودعمته للسفر إلى سوريا“.

واختلفت الأحزاب والجمعيات التونسية في مسألة عودة المتشددين التونسيين من بؤر التوتر، حتى أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد أكد أن حكومته ”لا تدعم ولا ترغب في عودة هؤلاء، لكن من يعود سيتم مقاضاته وفق قانون الإرهاب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com