حركة الشباب الصومالية تقتل رجلًا ومراهقًا لممارستهما اللواط وآخر بتهمة التجسس

حركة الشباب الصومالية تقتل رجلًا ومراهقًا لممارستهما اللواط وآخر بتهمة التجسس

المصدر: مقديشيو ـ إرم نيوز

أعلن مسؤول كبير في حركة الشباب المتشددة في الصومال اليوم الثلاثاء، أنها قتلت رجلين ومراهقا جنوب البلاد، مبينا أن  أحد الرجلين والمراهق البالغ من العمر 15 عاما كانا يمارسان اللواط، بينما أُدين الرجل الآخر بتهمة التجسس.

وأضاف، أن ”مئات المدنيين تجمَّعوا في حقل ببلدة بوالي لمشاهدة قتل الرجال الثلاثة بالرصاص، في ثاني مرة تقتل فيها الحركة رجالا اتُّهموا بالمثلية الجنسية“، ولم يذكر المسؤول تفاصيل عن واقعة القتل السابقة.

وقال شيخ محمد أبو عبد الله، وهو حاكم محلي من حركة الشباب في تصريحات صحفية: ”تلا القاضي اتهامات المتهَمين علنًا وأُدين الرجال الثلاثة وأُعدموا طبقًا للشريعة الإسلامية، حيث قتلوا بالرصاص في بلدة بوالي.“

وذكر الحاكم، أن ”مقاتلي حركة الشباب ضبطوا إسحاق أبشيروا، البالغ من العمر 20 عاما، وعبد الرازق شيخ علي البالغ من العمر 15 عاما، وهما يمارسان اللواط“.

فيما أُدين سعيد محمد علي بتهمة التجسس لحساب القوات الأثيوبية، التي تشكل جزءًا من قوة أفريقية تحارب المتشددين.

ومن ناحيته، قال مسؤول في الحكومة الصومالية، إن ”أي قضية مثلية في الصومال، سيتم التعامل معها وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية، رغم أنه لم يحدد ما الذي سيعنيه ذلك بشكل عملي“.

والمثلية محظورة في معظم دول أفريقيا، وعددها 54 ويمكن أن تصل عقوبتها للسجن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com