شقيقة فادي القنبر تكشف تفاصيل جديدة عن منفذ عملية القدس

شقيقة فادي القنبر تكشف تفاصيل جديدة عن منفذ عملية القدس

المصدر: القدس المحتلة - إرم نيوز

نفت شادية القنبر، شقيقة منفذ عملية دهس جنود الاحتلال الإسرائيلي في القدس، اليوم الأحد، أن يكون لشقيقها فادي القنبر أي انتماءات أو توجهات سياسية.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رجَّح انتماء منفذ عملية القدس، إلى تنظيم ”داعش“.

وذكرت القنبر لوكالة ”معا“ الإخبارية أن شقيقها، لم يكن معتقلاً لدى سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وكانت مصادر فلسطينية أعلنت في وقت سابق، أن منفذ العملية أسير محرر من سكان جبل المكبر في مدينة القدس المحتلة، وأن قوات الاحتلال تحاصر منزله.

وقالت القنبر: ”لا نعرف ماذا جرى مع فادي.. اتصل بعد خروجه من المنزل بزوجته لتحضير وجبة الغذاء، ثم شاهدنا عملية دهس الجنود الإسرائيلين على وسائل التواصل الاجتماعي“.

اقتحام وانتقام..

إلى ذلك، اقتحم جنود إسرائيليون، عصر اليوم الأحد، منزل منفذ عملية الدهس، في قرية المكبر جنوب مدينة القدس المحتلة، بعد حصار لأكثر من 3 ساعات، وقاموا بتخريب محتويات المنزل.

وذكرت شادية القنبر أن الجنود الإسرئيلين اعتقلوا زوجة منفذ العملية ووالده، وشقيقيه.

ونفذ شاب فلسطيني يُدعى فادي القنبر (28) عاما، عملية دهس بشاحنة، ضد جنود إسرائيليين  بمنطقة المكبر في القدس، قتل خلالها 4 جنود إسرائيليين وأُصيب نحو 15 آخرين.

وقٌتل منفذ العملية بعد استهدافه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وقام نتنياهو برفقة وزير جيشه افيغدور ليبرمان بزيارة إلى موقع عملية الدهس، وقرر رئيس الوزراء الإسرائيلي عقد جلسة خاصة للمجلس الوزاري المُصغَّر للشؤون الأمنية والسياسية “ الكابينت“ لبحث العملية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com