حمزة بن لادن وإبراهيم البنا على قائمة الإرهاب العالمي

حمزة بن لادن وإبراهيم البنا على قائمة الإرهاب العالمي

المصدر: واشنطن- إرم نيوز

أدرجت واشنطن كلاً من أسامة بن لادن نجل الزعيم الراحل لتنظيم ”القاعدة  أسامة بن لادن وإبراهيم البنا أحد قادة التنظيم في جزيرة العرب، على القائمة السوداء للإرهاب العالمي.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية أن نجل الزعيم الراحل لتنظيم القاعدة وقياديًا بتنظيم القاعدة في جزيرة العرب، أضيفا إلى القائمة الأمريكية السوداء لمكافحة الإرهاب، أمس الخميس، في خطوة تحظر على المواطنين الأمريكيين الدخول في تعاملات تجارية معهما.

وذكرت وزارتا الخارجية والخزانة أنهما حددتا أن ”حمزة بن لادن وإبراهيم البنا إرهابيان عالميان، وقالت وزارة الخارجية إن الزعيم الحالي للقاعدة ”أيمن الظواهري أعلن أن نجل زعيمها الراحل عضو بالتنظيم“.

ووصف بروس ريدل وهو محلل في مؤسسة ”بروكينجز“ البحثية في واشنطن حمزة بن لادن بأنه ”الوجه الجديد للقاعدة“ و ”عدو مفوّه وخطير“.

وأوضحت وزارة الخارجية الأمريكية أن البنا، الذي يعمل مسؤول الأمن بالجماعة، قدّم التوجيه العسكري والأمني لقادة القاعدة في جزيرة العرب.

وأضاف مكتب مراقبة الأصول الخارجية التابع لوزارة الخزانة بن لادن والبنا على قائمته للأشخاص المرصودين لاعتبارات خاصة، وهي قائمة سوداء لمكافحة الإرهاب.

وقالت وزارة الخارجية إنه جرى تصنيف الإثنين بأنهما إرهابيان عالميان مرصودان لاعتبارات خاصة.

وذكرت الوزارة أن أي أملاك لهذين الرجلين تدخل تحت نطاق اختصاص السلطات الأمريكية قد يتم تجميدها، ويحظر على أي مواطنين أمريكيين الدخول في تعاملات تجارية معهما.

وقالت الوزارة إن حمزة بن لادن، الذي وُلد في السعودية، دعا إلى ارتكاب أعمال إرهابية في عواصم غربية، وهدد بالانتقام من الولايات المتحدة لقتل والده.

وأضافت أنه هدد باستهداف الأمريكيين في الخارج، ودعا القبائل السعودية إلى التوحد مع ”تنظيم القاعدة في جزيرة العرب“ في اليمن.

وقتلت قوات أمريكية خاصة أسامة بن لادن عندما داهمت المجمع الخاص به في ”أبوت آباد“ بباكستان في مايو/ أيار 2011، وكان يعتقد آنذاك أن حمزة بن لادن رهن الاعتقال المنزلي في إيران، وأشارت وثائق عثر عليها في المجمع إلى أن مساعدين كان يحاولون لم شمله مع والده.

أما البنا الذي وُلد في مصر فوصف هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001 في نيويورك وواشنطن بأنها انتصار وهدد باستهداف الأمريكيين في الداخل والخارج.