جيش النظام السوري يدمر مستشفى ميدانيًا خلال معارك ساخنة قرب دمشق

جيش النظام السوري يدمر مستشفى ميدانيًا خلال معارك ساخنة قرب دمشق

المصدر: دمشق - إرم نيوز

شهدت منطقة ”عين الفيجة“ شمال غربي العاصمة السورية دمشق، اليوم السبت، معارك عنيفة بين القوات الحكومية السورية ومسلحي المعارضة.

وقال مصدر مقرب من النظام، إن ”القوات الحكومية قصفت بالمدفعية والصواريخ مواقع المسلحين المتطرفين في قرية بسيمة وبلدة عين الفيجة بالتزامن مع تفدم الجيش في جرود بسيمة ، كما تم تدمير المشفى الميداني والمركز الإعلامي ومستودعي ذخيرة إضافة إلى قتل عشرة مسلحين بالحد الأدنى ”، وفق وكالة الأنباء الألمانية.

وكشف المصدر أن ”أسلحة حديثة وصلت للجيش السوري للبدء المرحلة الثانية من العملية العسكرية في منطقة وادي بردى“.

من ناحية أخرى، نفت مصادر بالمعارضة ما يتردد من قبل وسائل إعلام حكومية عن تلويث المعارضة لمياه نبع عين الفيجة وقالت إن ذلك ”عار عن الصحة“.

وأضافت أن أهالي وثوار وادي بردى لا يتعمدون أبدا قطع مياه النبع عنهم ”إلا أن قوات النظام والميليشيات المساندة لها قصفت النبع جواً وبراً بكافة أنواع الأسلحة، مما أدى إلى دمار كبير بالنبع و خروجه عن الخدمة وتعطل المضخات واختلاط المياه بالمازوت و الكلور“.

وأضافت أن استمرار انقطاع الكهرباء عن كامل قرى ”وادي بردى“ وعن منشاة النبع يؤدي أيضا لانقطاع مياه النبع عن دمشق وريفها، فضلاً عن تعطل المضخات.

وتعاني أغلب أحياء العاصمة دمشق من تقنيين مياه الشرب نظرا لانقطاع مياه عين الفيجة المصدر الأهم في مياه الشرب لسكان العاصمة .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com