وزير الإعلام الأردني: العملية الأمنية بالكرك ما زالت مستمرة

وزير الإعلام الأردني: العملية الأمنية بالكرك ما زالت مستمرة

المصدر: يحيى مطالقه- إرم نيوز

قال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية، الدكتور محمد المومني، إن ”الحملة الأمنية في الكرك، لا تزال مستمرة، وإن الأجهزة الأمنية تقوم حاليًا بتمشيط المنزل الذي تحصن فيه الإرهابيون، وأنه تم إلقاء القبض على مطلوب في الخلية الإرهابية“.

وأشار الوزير المومني، إلى أن الملك عبدالله الثاني يتابع بنفسه سير العمليات، من خلال ترؤسه الآن اجتماعًا في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، لمتابعة الأحداث التي تشهدها محافظة الكرك أولا بأول، كون العملية الأمنية بالمدينة ما زالت مستمرة ومفتوحة.

وفي التفاصيل، قال المومني إن العملية بدأت بتحديد مطلوب مرتبط بالخلية الإرهابية التي تم القضاء عليها في قلعة الكرك يوم الأحد، وتم استدعاء هذا المطلوب واعترف أنه على علاقة مع هذه الخلية وأن لديه في بيته مجموعة من الأسلحة وكان لا بد التوثق ومنها أجهزة اتصالات وغيرها.

وتابع حديثه بالقول، إن المطلوب ذهب برفقة قوة أمنية إلى منزله وبعد أن دخل ذلك المنزل قام بإغلاق الباب وهرب للداخل وتناول سلاحه وذهب لسطح البيت وبدأ بإطلاق النار على القوة الأمنية، ما أدى إلى استشهاد أحد مرتبات الأمن العام في البداية، ومن ثم حضرت قوة من الدرك للمساعدة في تطويق الأمر وكان إطلاق للنار من قبل هذا الشخص وعدد آخر من الأشخاص أدى إلى استشهاد 3 من قوات الدرك، وتم التعامل معه وتصفيته، وتم تطويق الموقع بالكامل ولكن كان هناك بعض التقديرات الأمنية ربما بوجود مطلوبين في تسوية المنزل.

وأشار إلى أن ما يحدث في تلك المنطقة عملية تمشيط ورصد لما يحدث وسيتم القضاء على أي شيء قد يجدوه في التسوية الموجودة في ذلك المنزل.

وأوضح المومني، أن الجهات الأمنية المختصة قامت بإرسال 56 ألف رسالة نصية تهيب فيها بمواطني الكرك الالتزام بتعليمات الأجهزة الأمنية.

وعرض المومني، صورًا حية للعملية الأمنية في الكرك، مبينًا أن الأجهزة الأمنية ما زالت تقوم بعمليات دهم في أماكن أخرى، بناء على معلومات استخبارية دقيقة.

وعلى صعيد متصل، دعا مدير هيئة الاعلام محمد قطيشات، إلى الابتعاد عن الشائعات والأخبار غير الحقيقية التي تمس أمن الوطن من خلال نشر أو بث مواد إعلامية تعرقل سير العملية الأمنية أو الإساءة للوحدة الوطنية.

وأكد قطيشات أنه ”سيتم وقف بث أو إصدار أية وسيلة إعلامية تنشر أخبارًا أو بيانات أو مقالات أو تعليقات تتعلق بشؤون الأردن الداخلية والخارجية دون ترخيص من قبل الهيئة“.
وأسفرت عملية الكرك اليوم الثلاثاء عن مقتل 4 من رجال الأمن الأردني، وهم 3 من قوات الدرك وواحد من الأمن العام، فيما بلغ عدد المصابين 11 شخصًا بينهم 6 من القوة الأمنية المشتركة و 5 مواطنين، وتم قتل مطلوب واعتقال آخر.
فيما أسفرت عملية قلعة الكرك التي حدثت يوم الأحد الماضي، عن مقتل 10 أشخاص هم: 7 عسكريين ومواطنان وسائحة كندية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com