الرئيس اليمني ينتظر ردًا أمميًا بشأن مقترح لخارطة طريق حل الأزمة‎

الرئيس اليمني ينتظر ردًا أمميًا بشأن مقترح لخارطة طريق حل الأزمة‎

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

قال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، إنه سلم الأمم المتحدة مقترحًا لخارطة طريق لحل الأزمة في البلاد، وإنه ينتظر الرد على ذلك.

جاء ذلك خلال لقاء هادي، اليوم السبت، في العاصمة المؤقتة عدن، جنوب البلاد، قيادات تكتل أحزاب اللقاء المشترك الذي يضم 6 أحزاب إسلامية وقومية ويسارية، حسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية ”سبأ“.

وأضاف هادي: ”سلمنا المبعوث الخاص للأمم المتحدة في اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، خارطة طريق تستند إلى المرجعيات الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية، ومخرجات الحوار، وقرار 2216، وسلمناها أيضًا لكافة سفراء الدول الراعية الـ 18″، مستطرداً: ”مازلنا ننتظر الرد من قبل المبعوث الأممي حول ذلك“.

ولم يذكر هادي تاريخ تسليم المقترح للمبعوث الأممي، غير أن الرجلين اجتمعا في عدن في اليوم الخامس من الشهر الجاري.

وفي أكتوبر/تشرين الثاني الماضي قدم ولد الشيخ خارطة طريق لحل الأزمة اليمنية بطريقة سلمية، غير أن الحكومة رفضتها مرارًا، وقالت إنها تكافئ الانقلابيين وتشرعن لانقلابهم، في حين وافق الحوثيون وحلفاؤهم على الخارطة بشكل مبدئي وقالوا إنها تمثل أرضية للنقاش.

ويشهد اليمن حربًا منذ قرابة عامين بين القوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة، وميليشيات الحوثي، والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، من جهة أخرى، مخلّفة أوضاعاً إنسانية صعبة.

وتقود السعودية منذ 26 مارس/ آذار 2015، تحالفاً عربياً في اليمن ضد الحوثيين، استجابة لطلب الرئيس هادي، بالتدخل عسكرياً لحماية اليمن وشعبه من عدوان ميليشيات الحوثي وصالح.