أوباما: أيدي الأسد وروسيا وإيران ملطّخة بالدماء

أوباما: أيدي الأسد وروسيا وإيران ملطّخة بالدماء

قال الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، إن نظام الرئيس السوري بشار الأسد ”لا يمكنه شق طريقه إلى الشرعية بالمذابح“ حتى بينما يبدو أنه اكتسب اليد العليا القوية في الحرب الأهلية في البلاد.

ووسط تقارير عن سقوط ضحايا من المدنيين في المناطق المحيطة بحلب مع انهيار مواقع المتمردين في المدينة السورية، قال أوباما إن المسؤولية تقع على عاتق نظام الأسد وحلفائه الروس والإيرانيين.

وقال في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض ”أيديهم ملطخة بالدماء.

ودافع أوباما عن النهج الأمريكي تجاه الحرب الأهلية في سوريا قائلا إنه لمس الرغبة في التحرك لإنهاء الصراع لكن كان من المستحيل التدخل ”بكلفة بسيطة“ من دون تدخل عسكري أمريكي كامل.

وقال أوباما  ”ما لم نكن جميعا مستعدين وراغبين في الاضطلاع (بالأزمة) السورية لكنا واجهنا مشاكل“ مشيرا إلى أن الأمر كان سيتطلب ”نشر أعداد كبيرة من القوات الأمريكية على الأرض دون أن توجه لهم دعوة ومن دون تفويض من القانون الدولي.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com