هل يسحب الجيش الأمريكي البساط من روسيا ويستعيد ”تدمر“ السورية من داعش؟

هل يسحب الجيش الأمريكي البساط من روسيا  ويستعيد ”تدمر“ السورية من داعش؟
White House Press Secretary Josh Earnest speaks during a daily press briefing at the White House in Washington, U.S. November 22, 2016. REUTERS/Yuri Gripas

المصدر: واشنطن - إرم نيوز

قال البيت الأبيض إن المسؤولية باتت تقع على عاتق الجيش الأمريكي في استعادة تدمر السورية، من داعش بعد ”الفوضى“ التي تسبب بها النظام السوري الذي تدعمه روسيا.

وفي رد على سؤال صحفي حول إذا ما كان المتحدث باسم البيت الأبيض  يرحب بخسارة نظام الأسد لتدمر لصالح داعش قال جوش إيرنست ”لست مرحباً بذلك على الإطلاق، أنا قلق بشدة من الخطر الذي ازداد الآن بسبب فشل الاستراتيجية الروسية“.

وتابع في الموجز الصحفي الذي عقده من واشنطن، الخميس: ”أصبح الآن على عناصر الجيش الأمريكي، أن يذهبوا وينظفوا، من جديد، الفوضى التي أوجدها نظام الأسد بدعم من الروس“.

وشدد على أن واشنطن ”كانت فاعلة وشديدة في محاربة داعش، وروسيا كان لديها نصر وحيد في سوريا ضد داعش، ولكنها خسرت ذلك ايضاً“، في إشارة إلى عدم مقدرة موسكو الحفاظ على مدينة تدمر الأثرية السورية.

ولفت إلى أن داعش ”لم يستعد تدمر فحسب بل كل التجهيزات العسكرية التي قام نظام الأسد، المدعوم من روسيا، بنقلها إلى هناك“.

يذكر أن ”داعش“ فرض سيطرته على المدينة قبل عام، إلا أن النظام تمكن من استردادها بمساندة القوات الروسية مؤخرا، ليعود التنظيم ويحكم سيطرته عليها مجددًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com