”داعش“ يُفرج عن مجموعة من السجناء المُسنّين – إرم نيوز‬‎

”داعش“ يُفرج عن مجموعة من السجناء المُسنّين

”داعش“ يُفرج عن مجموعة من السجناء المُسنّين

المصدر: بغداد - إرم نيوز

أطلق تنظيم داعش، اليوم الأحد، سراح عدد من المسنين في مدينة ”عانة“ بعد اختطافهم لعدة أيام، فيما أحبطت قوات الجيش العراقي محاولة تسلل انتحاريين من التنظيم لمقر الجيش في محافظة الأنبار، بحسب مصدرين عسكريين مختلفين.

وقال العقيد وليد الدليمي، الضابط العسكري في قيادة الجيش بالأنبار في تصريح صحفي، إن ”تنظيم داعش أطلق اليوم سراح 15 عجوزاً من عانة كان قد اختطفهم قبل أيام من منازلهم، واحتجزهم في سجونه“.

وأضاف الدليمي أن ”التنظيم اختطف الشيوخ بتهمة التخابر مع القوات الأمنية وتزويدهم بمعلومات عن أماكن داعش ومقراتهم في المدينة“، موضحاً أن التنظيم أطلق سراح المعتقلين، لعدم ثبوت الاتهامات المنسوبة إليهم.

وعلى صعيد ذي صلة، بيّن الدليمي أن ”مصير 250 موظفاً ومنتسباً بالشرطة من مدن عانة وراوة والقائم ممن اختطفهم التنظيم قبل أيام من منازلهم، ما يزال مجهولاً“، مشيراً إلى أن ”عائلات المختطفين طالبت التنظيم بإطلاق سراح أبنائها“.

وكشف العقيد الدليمي، نهاية نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، عن قيام ”داعش“ باختطاف 250 موظفاً ومنتسباً سابقاً بالحكومة العراقية، ونقلهم إلى مناطق سيطرته في سوريا.

وتخضع مدن ”عانة“ و“راوة“ و“القائم“ إلى سيطرة التنظيم المتشدد منذ منتصف العام 2014، بعد انسحاب القوات الأمنية العراقية منها دون قتال آنذاك، فيما يحاصر التنظيم آلاف المدنيين متخذاً منهم دروعا بشرية.

وأعلنت قيادة عمليات الجزيرة بالجيش العراقي في محافظة الأنبار، اليوم الأحد، أن قوة من الجيش أحبطت محاولة تسلل انتحاريين من ”داعش“ إلى مقر للجيش غربي الأنبار.

وعلى صعيد آخر، وفي المحافظة ذاتها، أفاد اللواء الركن قاسم المحمدي، قائد عمليات الجزيرة، أن ”انتحاريين من داعش يرتديان أحزمة ناسفة حاولا اليوم، التسلل إلى مقر الفوج الثالث التابع للواء 27 بالفرقة السابعة من الجيش، على طريق بيجي _حديثة، شمال مدينة حديثة“.

وقال المحمدي، في تصريح صحفي له، إن ”قوة من حماية المقر العسكري تمكنت من قتل الانتحاريين وتفجير الأحزمة الناسفة التي كانت بحوزتهما، قبل أن يتمكنا من التسلل إلى داخل مقر الفوج“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com