الضابط بدولارين والمجند بنصف دولار.. تعرّف على قيمة معونة النظام السوري لجنوده الجرحى

الضابط بدولارين والمجند بنصف دولار.. تعرّف على قيمة معونة النظام السوري لجنوده الجرحى

أثارالقرار الصادر عن وزارة الدفاع السورية  المتعلق بصرف معونات مالية للجنود الجرحى، موجة غضب وسخرية في صفوف المؤيدين والمعارضين على حد سواء.

وينص القرار على صرف معونة لجرحى الجيش ولمرة واحدة بقيمة ( 1000 ليرة سورية للضابط-  وهو مايساوي دولارين – و500 ليرة لصف الضابط أي دولار واحد، فيما كان نصيب المجند 300 ليرة أي أكثر من نصف دولار بقليل، وفق سعر صرف الليرة السورية البالغ 517 لكل دولار أمريكي ).

واعتبر جميع المتابعين للخبر، بأن هذه المعونة تشكل قمة الإهانة للعناصر والضباط، الذين غالبًا مايفقدون عضوًا من أعضاء أجسادهم نتيجة إصابات الحرب.

وفي ردّ عن المدافعين على القرار بأن الدولة تتعامل بالليرة وتقدم وفق إمكاناتها، قال أحد المعلقين: “يبدو أن المسؤولين في البلاد لايعلمون أن ثمن ساندويش الفلافل تجاوز 400 ليرة، لقد أصبحت روح الجندي تساوي عند الدولة أقل من ساندويشة واحدة”.