محافظة معان تنضم لركب الرافضين لتعديل المناهج التعليمية في الأردن

محافظة معان تنضم لركب الرافضين لتعديل المناهج التعليمية في الأردن

انتقلت معارضة التعديلات على المناهج الدراسية في الأردن، إلى مرحلة  جديدة من التوتر  بدخول بلدية معان،  جنوب المملكة، على الخط  ودعوتها لمؤتمر وطني عام والتهديد بإضراب شامل اذا لم تتراجع الحكومة عن التعديلات التي أجرتها في الكتب المدرسية.

وانعقد في بلدية معان الكبرى ظهر اليوم السبت، اجتماع موسع شارك فيه نواب ولجان شعبية ومجلس نقابة المعلمين والمجلس التربوي للمحافظة، جرت فيه نقاشات  حول التعديلات على المناهج التعليمية وقراءة لبعض الكتب المدرسية والمقارنة بين المناهج الجديدة والتي كانت تُدرّس سابقاً.

 و دعا الاجتماع الى عقد مؤتمر وطني على مستوى المملكة في معان، وطرح الأمر على مجلس النواب بصفة الاستعجال وعرض القضية على رئيس الوزراء من قبل النواب.

 وانتهى البيان، الى انه  “في حالة عدم الاستجابة لهذه القضية والاصرار على النهج المتبع حاليا سيتم ومن خلال مباركة النواب ورؤساء البلديات الاعلان عن اضراب عام على مستوى المحافظة”.

وكان محافظ معان استدعى معلمين نهاية الاسبوع الماضي، بشبهة تحريضهم الطلبة على حرق الكتب المدرسية، بعد تعديل المناهج..

يشار الى أن مدينة معان، شهدت خلال العقدين الماضيين سلسلة من الاحتقانات مع عدد من الحكومات المتعاقبة  تحوّل العديد منها الى مشاكل مزمنة .