العبادي يُشرف شخصيًا على خطة تأمين الزوار الشيعة إلى كربلاء‎ – إرم نيوز‬‎

العبادي يُشرف شخصيًا على خطة تأمين الزوار الشيعة إلى كربلاء‎

العبادي يُشرف شخصيًا على خطة تأمين الزوار الشيعة إلى كربلاء‎

المصدر: بغداد  - إرم نيوز

أشرف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الأحد، على تنفيذ خطة أمنية أُعدت لحماية مئات الآلاف من المسلمين الشيعة المتوقع وصولهم إلى محافظة كربلاء الأربعاء المقبل؛ لإحياء ذكرى مقتل الحسين بن علي ثاني أئمة أهل البيت لدى الطائفة الشيعية.

وقال صفاء كامل الضابط برتبة مقدم في قيادة عمليات الفرات الأوسط التابعة للجيش العراقي إن ”العبادي وصل إلى مطار كربلاء الدولي، وأجرى اجتماعا مع القيادة العسكرية للجيش والشرطة للاطلاع والإشراف على تنفيذ الخطة الأمنية المعدة لحماية الزائرين لضريح الإمام الحسين وسط المدينة“.

وأشار كامل إلى أن ”الخطة الأمنية تشتمل على منع دخول السيارات لمسافة تقدر بأكثر من 5 كيلومترات عن ضريح الإمام الحسين بن علي، وفرض عدة أطواق أمنية في محيط المدينة لمنع أي هجمات انتحارية.

ومن المقرر أن تحتضن  كربلاء الأربعاء المقبل، مئات الآلاف من الزوار الشيعة القادمين من محافظات البلاد الوسطى والجنوبية إلى جانب الزوار الإيرانيين لإحياء ذكرى مقتل الحسين.

عطلة رسمية

وقرر مجلس محافظة كربلاء تعطيل الدوام الرسمي بالمحافظة أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس المقبلة لإحياءً المناسبة الدينية.

من ناحيته، قال رئيس مجلس المحافظة نصيف جاسم الخطابي في بيان صدر عنه الأحد إنه ”تقرر تعطيل الدوام الرسمي الثلاثاء والأربعاء والخميس في المحافظة لمناسبة ذكرى العاشر من محرم“.

ويوافق العاشر من شهر محرم ذكرى مقتل الحسين بن علي، حفيد النبي محمد، خاتم المرسلين، في كربلاء، لذلك يعتبره الشيعة يوم عزاء وحزن.

ويقيم العراقيون الشيعة مجالس عزاء في العاصمة بغداد ومحافظات أخرى جنوبي البلاد ذات الكثافة السكانية الشيعية، إحياء لذكرى مقتل الحسين بدء من مطلع شهر محرم، الذي وافق 2 تشرين الثاني/أكتوبر الجاري، ولغاية العاشر من الشهر ذاته.

وتقام الطقوس الدينية وسط إجراءات أمنية مشددة، لكن مسلحي داعش نجحوا خلال الأيام الماضية، في تنفيذ هجمات ضد التجمعات الشيعية في بغداد أوقعت قتلى وجرحى.

وقُتل الأحد 6 مدنيين وأصيب 21 آخرون بجروح، في تفجير انتحاري استهدف تجمعاً للشيعية أثناء إحيائهم مراسم مقتل الإمام الحسين في منطقة بغداد الجديدة شرقي العاصمة.‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com