جرحى بمواجهات عنيفة بين مهاجرين أفارقة في الجزائر – إرم نيوز‬‎

جرحى بمواجهات عنيفة بين مهاجرين أفارقة في الجزائر

جرحى بمواجهات عنيفة بين مهاجرين أفارقة في الجزائر

المصدر: جلال مناد – إرم نيوز

تجددت اشتباكات عنيفة مساء السبت، بين رعايا أفارقة من جنسية مالية وغينية بضاحية ”درارية“ بمحافظة الجزائر العاصمة وأسفرت عن إصابة 14 مهاجرًا يعملون بورشات بناء محلية بسبب اعتداء مهاجر مالي على زميل له من غينيا، ما دفع بوحدات الأمن إلى محاصرة موقع المواجهات.

وأفادت مصادر أمنية لــ“إرم نيوز“ أن مسؤولين بقوات الدرك الوطني تنقلوا لتهدئة الوضع بعد احتجاجات مواطنين طالبوا سلطات بلادهم بترحيل الرعايا الأفارقة بمبرر تهديدهم للأمن العام على خلفية تجدد المواجهات بين هؤلاء بين الفينة والأخرى.

وهدّد مواطنون بتصعيد الاحتجاج إذا لم تأخذ السلطات مطالبهم بجدية، متهمين السلطات بالتقاعس في توفير الأمن وحمايتهم من المواجهات التي يستعمل فيها الرعايا الأفارقة الأسلحة البيضاء والحجارة.

1

وذكر الناشط الجمعوي محمد علي بوزيان وممثل سكان بلدة ”الدرارية“ بالعاصمة أن المواجهات الحادة بين الرعايا الأفارقة هي الثانية في ظرف 24 ساعة لكنها هي ”الأكثر عنفًا“ بعد سقوط عدة جرحى بعضهم في حالة خطيرة.

وأكد بوزيان في حديثه مع ”إرم نيوز“ أن اعتداءات الرعايا الأفارقة صارت تشكل تهديدًا للسكان المحليين الذين أجبروا على عمل نوبات حراسة على التجمعات السكانية القريبة من ورشات البناء، خوفًا من تعرض أبنائهم وممتلكاتهم لعمليات سطو واعتداء من طرف هؤلاء اللاجئين.

وقالت رئيسة الهلال الأحمر الجزائري والوزيرة السابقة للشؤون الاجتماعية، سعيدة بن حبيلس، في اتصال هاتفي، إن السلطات الجزائرية تسعى إلى إنهاء عملية ترحيل المهاجرين الأفارقة المقيمين بطريقة غير شرعية إلى بلدانهم الأصلية.

وأضافت بن حبليس أن التنسيق جار مع حكومات 5 دول هي مالي والنيجر ونيجيريا والتشاد وغينيا لأجل ترحيل رعاياهم بعد التثبت من هويتهم حيث تواجه السلطات الجزائرية معضلة ”الرعايا المجهولين“ إذ أن معظمهم دخلوا البلاد سرّا من الحدود الجنوبية ومزقوا وثائقهم حتى لا يتم التعرف على أصولهم.

وكانت وحدات  من الجيش  الجزائري أوقفت في ”خمس عمليات متفرقة، 42 مهاجراً غير شرعي من جنسيات أفريقية في كل من تلمسان وعين تموشنت وغليزان غربي الجزائر والوادي وغرداية وتمنراست جنوبي البلاد“، بحسب بيان لوزارة الدفاع الوطني.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com