البرلمان العراقي يستجوب العبادي بشأن الأمن و“الخروقات“ المالية

البرلمان العراقي يستجوب العبادي بشأن الأمن و“الخروقات“ المالية

المصدر: بغداد – إرم نيوز

كشف عضو لجنة النزاهة في البرلمان العراقي النائب عن كتلة الاتحاد الإسلامي الكردستاني، عادل نوري، الأحد، أن مجلس النواب بصدد استجواب رئيس الحكومة حيدر العبادي.

وقال نوري في تصريحات صحفية إن ”النائبين عن التحالف الشيعي هيثم الجبوري وحنان الفتلاوي أعدا ملف استجواب العبادي“، موضحًا أن ”هناك قائمة للمسؤولين المستجوبين ستشمل أيضًا وزير الخارجية إبراهيم الجعفري ووزيرة الصحة عديلة حمود“.

وبين النائب الكردي أن ”الاستجواب سيكون في ملفات عدة أبرزها الخروقات المالية، والتقصير في الجانب الأمني، إضافة إلى الفشل السياسي على مستوى العلاقات الخارجية، وغيرها من الملفات“.

واعتبر نوري أن ”استجواب وسحب الثقة عن حيدر العبادي يغنينا عن استجواب المسؤولين الآخرين في السلطة التنفيذية؛ لأن العبادي يمثل الحكومة بأكملها“.

وأشار إلى أن ”سحب الثقة عن وزير المالية هوشيار زيباري ستطرح بعد عطلة عيد الأضحى“، في الوقت الذي رجح فيه أن ”يتم إقالة زيباري بسبب عدم قناعة أغلب أعضاء البرلمان بالأجوبة التي قدمها خلال عملية الاستجواب“.

وكانت صحيفة عراقية ذكرت أن رئيس التحالف الشيعي الجديد عمار الحكيم بدأ سلسلة مفاوضات من أجل إقناع مجلس النواب بعدم سحب الثقة عن وزير المالية هوشيار زيباري.

وفشل البرلمان العراقي، الأسبوع الماضي، للمرة الثانية، في عقد جلسة يطرح فيها سحب الثقة من وزير المالية هوشيار زيباري، لعدم اكتمال النصاب بسبب سفر عشرات النواب لأداء فريضة الحج، أو الرضوخ لضغوط لإفشال عملية سحب الثقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com