أخبار

الجيش العراقي يعلن مقتل مساعد البغدادي في غارة جوية
تاريخ النشر: 29 يوليو 2016 22:28 GMT
تاريخ التحديث: 30 يوليو 2016 1:14 GMT

الجيش العراقي يعلن مقتل مساعد البغدادي في غارة جوية

الجيش العراقي يؤكد أن الاستخبارات رصدت حركة "غير اعتيادية" في منطقة القائم بحضور قادة بارزين للتنظيم كانوا يحضرون اجتماعًا للمسؤولين عن إدارة الولايات الواقعة في قبضتهم.

+A -A

بغداد- قالت خلية الإعلام الحربي في الجيش العراقي، مساء الجمعة، إن مساعدًا لزعيم تنظيم ”داعش”، أبو بكر البغدادي، قتل إلى جانب قادة آخرين للتنظيم المتشدد، في غارة جوية عراقية غربي البلاد.

ووصفت مصادر أخرى ذلك المساعد، بـ“نائب“ زعيم التنظيم المتشدد دون ذكر اسمه.

وفي بيان أذاعه التلفزيون الرسمي، أوضحت الخلية أن الاستخبارات رصدت حركة ”غير اعتيادية“ في منطقة القائم (غرب على الحدود السورية) بحضور قادة بارزين للتنظيم كانوا يحضرون اجتماعًا للمسؤولين عن إدارة الولايات الواقعة في قبضتهم.

وأضافت، أن ”القصف أسفر عن مقتل عشرات الإرهابيين، وجرح آخرين، وتدمير مقر الاجتماع، كما وقع انفجار ثانوي كبير قد يكون من الأحزمة الناسفة والعتاد، فضلا عن تدمير ثلاث عجلات (مركبات) وتفجير مخزن داخل المقر، وسيارتين مفخختين، وتدمير مواد شديدة الانفجار“.

وأوضحت، أنها تأكدت من مصادرها مقتل نائب البغدادي (لم تذكر الاسم)، وهو الذي أدار الاجتماع المذكور، مشيرة أن من بين القتلى مسلحون أجانب من روسيا والشيشان والقوقاز.

ولا يزال تنظيم ”داعش“ يسيطر على مساحات واسعة شمال وغربي العراق إلى جانب أراضي سورية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك