أخبار

حفتر: سأتنحى بعد تحرير بنغازي
تاريخ النشر: 15 أكتوبر 2014 7:43 GMT
تاريخ التحديث: 15 أكتوبر 2014 8:10 GMT

حفتر: سأتنحى بعد تحرير بنغازي

قائد عملية "الكرامة" يقول إن العملية أتت بعد تزايد العمليات الإرهابية ومسلسل الاغتيالات الذي طال عناصر وقيادات في الجيش الليبي والشرطة بهدف إضعافهما لحساب الجماعات الإرهابية.

+A -A
المصدر: إرم- طرابلس

أكد الجنرال الليبي اللواء خليفة حفتر، نيّته التقاعد وإنهاء خدمته العسكرية، بعد اتمام مهمته بتحرير بنغازي التي تفرض جماعة أنصار الشريعة ومجموعات إسلامية مسلحة سيطرتها عليها.

وقال قائد عملية ”الكرامة“ في كلمة بثتها قناة ليبيا أولا الموالية له، الثلاثاء، إن عملية الكرامة أتت بعد تزايد العمليات الإرهابية ومسلسل الاغتيالات الذي طال عناصر وقيادات في الجيش والشرطة من أجل إضاعفهما لحساب الجماعات الإرهابية.

وأضاف حفتر، أن عمليته العسكرية، تزامنت مع قرارات مشبوهة من السلطة القائمة وقتئذ بتسريح ضباط الجيش والشرطة تحت دعوى العزل السياسي والإحالة للتقاعد، وهو الأمر الذي نتج عنه إضعاف الجيش ومنعه من الدفاع عن الوطن.

وختم حفتر حديثه في كلمة مطولة أعلن فيها جهوزية قواته لتحرير بنغازي، بأنه يحارب الإرهاب الدولي الذي انتشر في المنطقة واتسعت دائرته لتشمل أغلب دول الشمال الأفريقي والعراق وسوريا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك