6 أغسطس

‫بدء تفريغ تسجيلات الطائرة المصرية والكشف عن أول أسرارها‬‎

‫بدء تفريغ تسجيلات الطائرة المصرية...

عودة جهاز مسجل محادثات الكابينة CVR للطائرة بعد إصلاحه بمكتب تحقيق حوادث الطيران الفرنسي مع البدء في عمليات تفريغ محتوياته .

أظهر مسجل قمرة قيادة طائرة رحلة مصر للطيران التي تحطمت في البحر الأبيض المتوسط شهر أيار/مايو الماضي وجود محاولات لإخماد حريق على متن الطائرة، وفقا لمصادر في لجنة التحقيق التي تقودها مصر.

وقالت مصادر في لجنة التحقيق التي تقودها مصر ان التسجيلات تتماشى مع بيانات الصندوق الاسود الثاني والذي اشار الى تصاعد دخان من مقصورة إلكترونيات الطيران ومن المرحاض.

واضافت المصادر أن حطام مقدمة جسم الطائرة، والتي تم انتشالها من البحر، تظهر أيضا علامات تعرضها لدرجات حرارة عالية ودخان الكثيف.

وأعلنت مصادر مطلعة بلجنة التحقيق الرسمية في حادثة طائرة مصر للطيران ، التي سقطت يوم 19 أيار/ مايو الماضي بمياه المتوسط خلال رحلتها من باريس إلى القاهرة ، عودة جهاز مسجل محادثات الكابينة CVR للطائرة بعد إصلاحه بمكتب تحقيق حوادث الطيران الفرنسي مع البدء في عمليات تفريغ محتوياته . 

وقالت المصادر، في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء إنه رغم الأضرار الشديدة التي تعرض لها مسجل محادثات كابينة الطائرة إلا أن خبراء مكتب تحقيق حوادث الطيران الفرنسي بذلوا جهدا كبيرا بحضور فريق لجنة التحقيق المصري في استبدال عدد من الأجزاء الداعمة لاتصال اللوحة بأنظمة الطائرة بأجزاء جديدة وجارى حاليا تفريغ واستخلاص التسجيلات من تلك الوحدات بطرق تكنولوجية متقدمة ودقيقة بمصر وقراءة محتويات أجهزة مسجلات الرحلة وتحليلها بمعامل الادارة المركزية لحوادث الطيران بوزارة الطيران المدني .

وأضافت المصادر أن محتويات مسجل الطائرة يتضمن ما دار من حوار داخل كابينة القيادة خلال آخر 30 دقيقة والذى يتضمن أية أصوات داخل الكابينة سواء للحوار بين قائد الطائرة ومساعده أو أية أصوات أخرى سواء لفتح باب الكابينة ودخول أشخاص غرباء أو الاستماع لأصوات تفجيرات أو حرائق وتأتى بعد ذلك مرحلة التأكد من طبيعة الأصوات والأشخاص المتواجدين داخل كابينة الطائرة مع إجراء مطابقة بين محتويات صندوق المعلومات وصندوق مسجل الكابينة .