الأردن يبيع باكستان طائرات إف16 بدلًا من أمريكا

الأردن يبيع باكستان طائرات إف16 بدلًا من أمريكا

المصدر: عمان – إرم نيوز

كشف مسؤول في وزارة الخارجية الباكستانية الاثنين عن أن باكستان ألغت صفقة شرائها مقاتلات إف16 من الولايات المتحدة الأمريكية لتنظر بصفقة شراء بديلة من الأردن.

وفيما يبدو أن باكستان عدلت عن شراء الطائرات من أمريكا لوجود شروط تفرضها أمريكا على الحكومة الباكستانية مرتبطة ببيع الطائرات، وفقا لما ألعن عنه وزير الخارجية الباكستاني عزيز أحمد شودري.

وتحتاج باكستان طائرات إف16 الحديثة بهدف استخدامها في حربها المستمرة ضد الإرهاب، وفق تصريحات المسؤولين فيها.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت رفضها تمويل صفقة شراء الطائرات بناء على معارضة أعضاء من الكونغرس على استخدام برنامج التمويل العسكري الخارجي وتمويل الصفقة الباكستانية.

 وليست هذه المرة الأولى التي تبيع فيها الأردن طائرات إف16 إلى باكستان، فقد اشترت وزارة الدفاع الباكستانية في العام 2014 13 طائرة مقاتلة من طراز إف16 كان يستعملها سلاح الجو الملكي الأردني.

ويبدو أن هذه الطائرات التي تنوي باكستان شراؤها من الأردن قد تم العمل على تحديثها، كما حدث في المرة الأولى، حيث أظهرت المعلومات المتوافرة أن الطائرات الأردنية المنوي بيعها تم تحديثها في الأردن.

 وتستطيع هذه الطائرات التي تعمل بمحركات تربينية نفاثة متطورة من طراز F100-220T  أن تظل في الخدمة لمدة تقارب 20 عاما إضافية.

من ناحيتها، ترفض مديرية التوجيه المعنوي في القوات المسلحة الأردنية إعطاء أي معلومات حول الصفقة، إذا أن أي أنباء أو معلومات حول القوات المسلحة يتم الإعلان عنها وفق آلية معقدة.

وكان الأردن باع باكستان في الصفقة الأولى طائرات من نوع إف16 Aوإف  B 16 وبلوك 15.

يشار إلى أن مركز الملك عبدالله الثاني للتصميم والتطوير الذي تأسس  العام 1999م ، يعتبر مركزاً راعياً للبحث والتطوير في مجال الأنظمة الدفاعية المختلفة.

يهدف المركز إلى إضافة منتجات جديدة ومشاريع تلبي احتياجات القوات المسلحة الأردنية والأسواق العربية والدولية من الأسلحة والأنظمة الدفاعية والآليات المعدلة بمواصفات تتلاءم مع متطلبات وأهداف الاستخدامات المختلفة في كل من تلك الأسواق.

يتم تمويل المركز بموازنة مستقلة من موازنة وزارة الدفاع بالإضافة للدخل الذي يتحقق للمركز من خلال بيع منتجاته داخل الأردن وخارجه ، وتتجلى مهمة المركز في تسخير العلوم والتكنولوجيا لتلبية الاحتياجات الدفاعية تمهيداً لإيجاد قاعدة صناعية في الأردن .

ومن الشركات التابعة للمركز الشركة الأردنية لتصميم الأسلحة الدقيقة، وتعمل على إنتاج لمسدس أفعى الصحراء متعدد الأعيرة، كما تتبع للمركز الشركة الأردنية لصناعة الآليات الخفيفة وهي شركة متخصصة بتصفيح الآليات للأغراض العسكرية والأمنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com