إصابة أحد قادة مليشيا الخراساني في عمليات الفلوجة – إرم نيوز‬‎

إصابة أحد قادة مليشيا الخراساني في عمليات الفلوجة

إصابة أحد قادة مليشيا الخراساني في عمليات الفلوجة

المصدر: خاص - إرم نيوز

أفاد مصدر مقرب من هيئة الحشد الشعبي  في العراق اليوم الخميس، أن نائب قائد مليشيا سرايا الخراساني رجل الدين حامد الجزائري، أصيب في العمليات العسكرية الجارية لتحرير مدينة الفلوجة من قبضة تنظيم داعش صباح اليوم.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته لمراسل موقع إرم نيوز، إن ”إصابة الجزائري كانت نتيجة المواجهات مع عناصر تنظيم داعش في العمليات العسكرية لتحرير مدينة الفلوجة“، مبيناً أن ”القيادي أصيب في يده اليمنى وكانت إصابة طفيفة“.

وتعد سرايا الخراساني من أكثر الجهات ارتباطاً بالحرس الثوري الإيراني، ويصر قادة السرايا على تشكيل حرس ثوري بالعراق على غرار القائم في إيران.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن في 23 من مايو الماضي انطلاق عمليات تحرير الفلوجة التي أطلق عليها ”كسر الإرهاب“، وشاركت فيها نحو 17 جناحاً عسكرياً من مليشيات الحشد الشعبي في العراق، الأمر الذي أثار قلق الأوساط السياسية العراقية والدولية بشأن ارتكاب عناصر هذه الجماعات المسلحة جرائم بحق المدنيين من أهالي مدينة الفلوجة.

وأمر رئيس الجمهورية العراقية فؤاد معصوم أمس بتشكيل لجنة تحقيق بعد ورود تقارير لمنظمات دولية عن قيام عناصر الحشد الشعبي بقتل واعتقال وخطف مدنيين من أهالي الفلوجة بذريعة إيواء عناصر تنظيم داعش.

و لم تحرز القوات العراقية حتى الآن أي تقدم داخل مركز مدينة الفلوجة، بسبب انتشار قناصة من تنظيم داعش على المباني، بحسب ما أعلن قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي.

وأوضح الساعدي في تصريح له أن ”وجود قوات الجيش العراقي وجهاز مكافحة الإرهاب يتركز في مناطق غرب الفلوجة، دون أي مشاركة لعناصر الحشد الشعبي“ مؤكداً أن ”مهمة الحشد هي تطويق المدينة ومنع هروب أو وصول مساعدات لعناصر التنظيم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com