أخبار

رئيس الطب الشرعي بمصر ينفي تقارير تلمح لتفجير على الطائرة المصرية
تاريخ النشر: 24 مايو 2016 11:47 GMT
تاريخ التحديث: 24 مايو 2016 12:10 GMT

رئيس الطب الشرعي بمصر ينفي تقارير تلمح لتفجير على الطائرة المصرية

محققون فرنسيون يقولون إن الطائرة كانت أرسلت عدة إشارات استغاثة تشير إلى رصد دخان على متنها.

+A -A

القاهرة – نفى رئيس قطاع الطب الشرعي بمصر تقارير إعلامية نشرت اليوم الثلاثاء، وأفادت بأن أشلاء ضحايا طائرة الركاب المصرية التي سقطت في البحر المتوسط يوم الخميس تشير إلى حدوث انفجار قبل سقوط الطائرة.

وقال الدكتور هشام عبد الحميد رئيس قطاع الطب الشرعي في بيان نشرته وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية ”كل ما نشر في هذا الشأن لا أساس له من الصحة ومجرد افتراضات لم تصدر عن مصلحة الطب الشرعي أو طبيب شرعي من العاملين بها.“

وكان مسؤول بالطب الشرعي المصري ومصادر مطلعة بلجنة التحقيق في سقوط طائرة مصر للطيران قد قال اليوم الثلاثاء، إن أشلاء ضحايا الطائرة التي تم انتشالها حتى الآن تشير إلى وقوع انفجار قبل سقوط الطائرة رغم أنه لم يتم بعد العثور على أي آثار لمتفجرات.

وأرجع المسؤول تقديره إلى صغر حجم الأشلاء التي تم انتشالها حتى الآن من موقع سقوط الطائرة بالبحر المتوسط.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك