المعارضة السوريّة تهدد بإنهاء الهدنة ما لم يوقف النظام هجماته

المعارضة السوريّة تهدد بإنهاء الهدنة ما لم يوقف النظام هجماته

المصدر: عمان – إرم نيوز

هددت المعارضة السورية المسلحة بالعمل على إنهاء الهدنة ما لم تتوقف قوات النظام السوري عن مهاجمة ضواحي دمشق.

وقال الجيش السوري الحر في بيان وقعه نحو 40 جماعة مسلحة من المعارضة الأحد إنه ”لن تكون المعارضة ملتزمة باتفاق وقف العمليات القتالية الهش ما لم يوقف الجيش السوري هجوما كبيرا على مواقعهم في ضواحي دمشق“.

وأضاف بيان المعارضة أن ”اتفاق وقف الأعمال القتالية سيعتبر بحكم المنهار تماما ما لم تتوقف خلال يومين العملية العسكرية الكبيرة التي ينفذها الجيش السوري ومقاتلو حزب الله اللبناني الذين استولوا على منطقة واسعة جنوب شرقي العاصمة يوم الخميس“.

وفي بيانها المشترك قالت المعارضة إن ”استمرار الهجمات من قبل الجيش على مناطق تقع تحت سيطرة المعارضة في محيط دمشق وعلى معاقلها في حلب وفي محافظة إدلب، تضع العملية السياسية كلها في مهب الريح.“

وأشارت فصائل معارضة إلى  إنها ”تدرس الانسحاب من العملية السياسية العقيمة، التي تعطي غطاء شرعيا لاستمرار ارتكاب المجازر من قبل نظام الأسد المجرم وحلفائه.“

من ناحيته، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن ضربات جوية استهدفت بلدتي الحولة والرستن اللتين تسيطر عليهما قوات المعارضة في محافظة حمص.

وأشار المرصد الذي يتخذ العاصمة البريطانية لندن مقرًا له،  إلى أنه نُشرت عدة مقاطع فيديو على الانترنت الأحد، تُظهر ما يبدو أنها طائرات تحلق فوق البلدتين قبل قصفهما بالصواريخ، كما شوهد السكان وهم يجرون بين الشوارع التي تصاعد منها دخان كثيف للبحث عن ناجين بين الأنقاض.

وقال المرصد إن شابا قتل نتيجة الضربات الجوية على بلدة الحولة.

يذكر أن روسيا والولايات المتحدة بصفتهما الرئيسين المناوبين لمجموعة دعم سوريا، اتفقتا على تفعيل الهدنة في سوريا بدءًا من تاريخ 27 شباط/فبراير الماضي لكن عددا كبيرا من الخروقات ما زال يخل بسريانها ولا سيما في مدينة حلب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة