الداخلية المصرية تسحب اتهامها لوكيل نقابة الصحفيين بـ ”قلب نظام الحكم“

الداخلية المصرية تسحب اتهامها لوكيل نقابة الصحفيين بـ ”قلب نظام الحكم“

المصدر: حسن خليل - إرم نيوز

وقالت نقابة الصفحيين المصرية، مساء اليوم الأربعاء، إن وزارة الداخلية، سحبت بلاغها ضد خالد البلشي، وكيل النقابة ورئيس لجنة الحريات بها، والذي اتهمته فيه بعدة أمور من بينها ”قلب نظام الحكم“.

واتهمت نقابة الصحفيين، في وقت سابق، وزارة الداخلية بالتربص بالكاتب الصحفي خالد البلشي، وكيل نقابة الصحفيين، ورئيس لجنة الحريات، بعد ما أثير بشأن صدور قرار بضبطه وإحضاره، على خلفية اتهامه بقلب نظام الحكم.

وقالت النقابة في بيان لها: ”قامت وزارة الداخلية، يوم الأربعاء، بسحب البلاغ الذي تقدمت به ضد الزميل، وأرسلت إلى النائب العام المستشار نبيل صادق طلباً لسحب البلاغ، وأكدت تقديرها لنقابة الصحفيين والدور المهم الذي تلعبه الصحافة دفاعاً عن مصر وعن الحريات“.

وعقد أعضاء مجلس النقابة، اجتماعاً طارئاً، مساء الثلاثاء، وأفادت النقابة في بيانها، أنها ”تلقت بانزعاج شديد القرار الصادر عن النيابة العامة بضبط وإحضار الزميل خالد البلشي، بناءً على بلاغ رسمي تقدمت به وزارة الداخلية، استند إلى اتهامات ملفقة تفوح منها بشدة رائحة استهداف الزميل، بسبب قيامه بواجبه النقابي دفاعًا عن الحريات العامة والمهنية“.

واعتبر البلشي، في بيان صادر عنه بخصوص انتهاء الأزمة، مساء اليوم أيضا، أن ”البلاغ ملفق“، مشيرًا إلي أن ”القضية ليست قضية خالد البلشي، وإنما قضية كل صحفي محبوس وحقه في أننا ندافع عنه ونكمل دفاعنا عنه.. القضية هي التصدي للظلم والتلفيق والتعذيب والاختفاء القسري وانتهاك الحريات“

والبلشي، صدرت عنه في الفترة الأخيرة مواقف مناهضة لما يعتبره تجاوزات من وزارة الداخلية المصرية تجاه عدد من الصحفيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com