”المؤتمر الوطني“ يهدد بالقبض على حكومة السراج إذا دخلت طرابلس

”المؤتمر الوطني“ يهدد بالقبض على حكومة السراج إذا دخلت طرابلس

المصدر: إرم نيوز - جهاد ضرغام

توعد عضو المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، عبد القادر حويلي، المجلس الرئاسي لحكومة فايز السراج، إذا دخل العاصمة طرابلس ، بمواجهته بالسلاح والقبض على أعضائه.

وقال حويلي في تصريح تلفزيوني، الأربعاء: ”سيتم القبض على أي شخص ينتحل صفة غير رسمية، ويدخل بطريقة يريد بها الإخلال بالأمن الوطني“.

والمؤتمر الوطني العام في ليبيا، هو السلطة التشريعة منذ انتخابه في 2012 إذ انتهت مهامه في 2014، ويتكون المؤتمر من 200 عضو.

وحمّل حويلي بعثة الأمم المتحدة المسؤولية في حال سفك دماء الليبيين، عند دخول المجلس الرئاسي لحكومة السراج إلى طرابلس .

وتابع حويلي بقوله: ”إذا أُعطيت لحكومة الوفاق الصلاحيات والشرعية من البرلمان لن تدخل إلى طرابلس؛ لأن المؤتمر لم يوقع على الاتفاق لكي نلتزم به، خاصة وأن بعثة الأمم المتحدة التي أشرفت على اتفاق الصخيرات هي أول من خالف بنوده “ .

وكان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، برئاسة فايز السراج، أعلن  في بيان بتاريخ 28  آذار/ مارس، للرأي العام الليبي والدولي بأن الترتيبات الأمنية لمباشرة عمل الحكومة من طرابلس قد استكملت، وقد بدأ المجلس في الانتقال إلى طرابلس لمباشرة مهامه.

وتحاول حكومة الوفاق الوطني برئاسة السراج ، دخول العاصمة الليبية طرابلس ، لكنها تواجه صعوبات كبيرة ، أهمها منع حكومة طرابلس الموازية دخولها ، وإغلاق المجال الجوي للعاصمة خلال اليومين الماضيين .

وتشهد العاصمة الليبية طرابلس حالة من الترقب بعد إعلان فصائل مسلحة خلال بيانات رسمية أنها ستطلق حربا طويلة الأمد في حال دخلت حكومة الوفاق الليبية للعاصمة، التي يسيطرون عليها منذ شهر آب/أغسطس 2014.

جدير بالذكر أن فرقاء ليبيا المشاركين في الحوار السياسي، وقعوا اتفاقا في الصخيرات بالمملكة المغربية، برعاية الأمم المتحدة في 17 ديسمبر/كانون الأول 2015، ينص على تشكيل حكومة وفاق وطني برئاسة فائز السراج، تقود مرحلة انتقالية تنتهي بإجراء انتخابات تشريعية في حدود عامين كحد أقصى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com