الجيش العراقي يطرد داعش من قريتين جنوبي الموصل

الجيش العراقي يطرد داعش من قريتين جنوبي الموصل

الموصل ـ قال ضابط في الجيش العراقي، إن القوات العسكرية في البلاد، استعادت اليوم الجمعة، قريتين من تنظيم ”داعش“، جنوبي مدينة الموصل، عاصمة محافظة نينوى، شمالي البلاد.

ونقلت الأناضول، عن الضابط العراقي قوله  ”قواتنا استعادت اليوم قريتي خربردان، وخطاب، الواقعتين جنوب غرب قضاء مخمور بمحافظة نينوى، ولقد باتت القوات العراقية، على بعد نحو 6 كم من مركز ناحية القيارة جنوبي الموصل“.

وأوضح المصدر، أن الحملة تتواصل بغطاء جوي من طائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، على حد تعبيره.

وبدأت الحملة العسكرية المذكورة، أمس، بمشاركة قوات الجيش العراقي، والبيشمركة الكردية، ومقاتلي العشائر السنية، بهدف استعادة المناطق الواقعة جنوبي الموصل (من تنظيم داعش)، قبل شن هجوم أوسع لاستعادة المدينة لاحقًا.

وانطلقت الحملة، من قضاء مخمور (جنوب شرقي الموصل)، والذي توجد به قاعدة عسكرية أمريكية، وتتمركز فيه قوات مشتركة عراقية – كردية.

وفي سياق آخر، ومن محافظة الأنبار (غرب)، قالت خلية الإعلام الحربي  في الجيش العراقي، اليوم الجمعة، إن ”مدينة كبيسة حُرّرت بشكل كامل، وتم رفع العلم العراقي فوق مبانيها“.

وقال راجع العيفان، عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الأنبار، إن ”القوات العراقية قضت على ما تبقّى من جيوب لمتشددي داعش في المدينة“، مضيفًا ”الفرق المتخصصة في الجيش أزالت الألغام والمُفخّخات التي زرعها التنظيم، عند مداخل ومخارج المدينة، وفي الدوائر الرسمية وبعض المنازل“.

وكانت القوات العراقية، قد دخلت المدينة المذكورة التابعة لقضاء هيت (غربي الرمادي)، في وقت سابق هذا الأسبوع، وواصلت في الأيام اللاحقة مطاردة مسلحي ”داعش“ في محيطها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com