في ذكرى الاستقلال.. السبسي يكشف عن 4 تحدّيات تواجه تونس

في ذكرى الاستقلال.. السبسي يكشف عن 4 تحدّيات تواجه تونس

المصدر: محمد رجب - إرم نيوز

خلال الاحتفال بالذكرى الستين لإعلان استقلال تونس، أكد الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي على التحديات التي تواجهها تونس وفي مقدمتها محاربة الإرهاب والقضاء على البطالة وتقليص المشاكل في الجوانب الاقتصادية الأخرى وتكريس الديمقراطية في الواقع التونسي.

وقال السبسي إنّ التحدّي الأول، الذي يؤرّق التونسيين، يتمثل في عنصر الأمن ومواجهة الإرهاب، معتبراً أنّ تونس ”ليست لها ثقافة الإرهاب ولا مقاومته لكنها ورثته“.

وتعيش تونس وضعاً صعباً، أمام العمليات الإرهابية التي يشنها إرهابيون في أكثر من موقع، ساهمت إلى حدّ بعيد، في هروب المستثمرين، وتسجيل نقص كبير في القطاع السياحي.

واستهدف الإرهابيون تونس في عمليات إرهابية عديدة، لعلّ أشدّها تأثيراً ما حصل في مارس 2015، عند استهداف متحف باردو، وقتل 23 سائحاً، ثم استهداف نزل سياحي في مدينة سوسة، في يونيو 2015، ذهب ضحيته 39 سائحاً، وما وقع في شارع محمد الخامس بتونس العاصمة، حيث فجّر إرهابي نفسه في حافلة للأمن الرئاسي في أكتوبر الماضي، وأخيراً عانت مدينة بنقردان من عملية إرهابية كادت تعلن من خلالها ”إمارة بنقردان“.

أما التحدّي الثاني، بحسب الرئيس التونسي، فهو يتعلق بالمشاكل الاجتماعية، حيث يطالب العاطلون عن العمل بتوفير فرص الشغل، لتحقيق الكرامة.

وشهدت تونس في نهاية العام الماضي 2015 وجود نحو 612 ألف عاطل عن العمل، من بينهم 250 ألفا من حاملي الشهادات العليا، وتجد الدولة صعوبة كبيرة، في توفير فرص العمل لهم.

وأوضح السبسي أنّ الثورة التونسية ”قام بها شباب تونسي، غير مؤطر، بلا زعامة، ولا مرجعية دينية له، وليس له ارتباط بالخارج، وإنما قام بثورة الحرية والكرامة، إلى جانب وجود مشكلة البطالة الخانقة وانتشار الفقر في جهات كاملة بقيت مهمشة“.

وأشار الرئيس التونسي في معرض كلمته، إلى أنّ التحدّي الثالث ”اقتصادي نظراً للوضع الاقتصادي الصعب، الذي تعيشه تونس، بفعل تأثير الإرهاب، والمطالب الاجتماعية، المجحفة، وتعدّد الاحتجاجات والإضرابات“.

ويتمثل التحدّي الرابع، الذي تعرّض له السبسي في ”تكريس الديمقراطية في الواقع التونسي“. 

ونشرت، اليوم، صحيفة ”المغرب“، نتائج لسبر آراء أجرته مؤسسة ”سيغما كونساي“، بداية الشهر الجاري، وجاء فيه أنّ 87% من التونسيين ”فخورون بالاستقلال“ بينما 3% منهم ”غير فخورين بهذه المناسبة“.

واعتبر 62% من التونسيين أنّ تونس ”مستقلة اقتصادياً وسياسياً“، بينما 29% منهم يرون أنها ”في حالة تبعيّة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com