ثوار طرابلس تمهل كتائب الإخوان أسبوعاً للانسحاب

ثوار طرابلس تمهل كتائب الإخوان أسبوعاً للانسحاب

طرابلس ـ أمهل هيثم التاجوري، قائد كتيبة ثوار طرابلس، التابعة لميليشيات فجر ليبيا، الكتائب الموجودة في طرابلس أسبوعا واحدا للخروج منها وإيجاد حل شامل.

وقال هيثم، في فيديو مسرب لاجتماع كتيبته، إنه ”قد طفح الكيل، وإن الكتيبة لن تكون ذراعاً عسكرية للجماعة الليبية المقاتلة بقيادة عبدالحكيم بالحاج أو جماعة الإخوان المسلمين.

وظهر قائد كتيبة ثوار طرابلس في الفيديو، وهو يتوعد الإخوان، معلناً أنه يمهلهم أسبوعا كاملا للخروج منها من العاصمة طرابلس وإيجاد حل شامل.

وأكد التاجوري، أن الكتائب الموجودة في طرابلس، زادت من معاناة السكان وأسهمت في اشتداد الأزمة الاقتصادية والأمنية في العاصمة الليبية.

يذكر أن كتيبة ثوار طرابلس، تعدّ إحدى كتائب ميليشيات فجر ليبيا وتعد من أكبرها، ويؤشر حديث قائدها ودعوته كتائب الإخوان للمغادرة على حجم الخلافات الكبيرة التي تعصف بفصائل ميليشيات فجر ليبيا، التي شكلت حكومة موازية للحكومة الليبية المعترف بها دولياً، والتي تتخذ من مدينة طبرق في الشرق الليبي مقراً لها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com