دول الخليج تدين التفجير الإرهابي الذي استهدف قصر المعاشيق بعدن

دول الخليج تدين التفجير الإرهابي الذي استهدف قصر المعاشيق بعدن

الرياض– أدانت دول مجلس التعاون الخليجي بشدة التفجير الإرهابي الذي وقع أمس أمام البوابة الخارجية لقصر المعاشيق مقر إقامة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بمدينة عدن، وأسفر عن مقتل وجرح عدد كبير من المدنيين.

ووصف الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف بن راشد الزياني في بيان له اليوم الجمعة الهجوم بأنه عمل إرهابي جبان يتنافى مع القيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية.

وعبر عن استنكار دول مجلس التعاون لهذه الجريمة المروعة، ووقوفها إلى جانب القيادة اليمنية في جهودها المتواصلة لإعادة الأمن والاستقرار إلى المناطق المحررة، ودحر ومكافحة التنظيمات الإرهابية.

وكان تنظيم داعش، أعلن تبنيه الهجوم الذي وقع بواسطة سيارة مفخخة، الخميس، بالقرب من مقر قصر المعاشيق الرئاسي بمدينة عدن جنوب اليمن مقر إقامة الرئيس اليمني ، ما أسفر عن مقتل 10 أشخاص.

ونشر التنظيم على الإنترنت أن الهجوم نفذ بواسطة انتحاري بسيارة ملغومة يدعى أبو حنيفة الهولندي، زاعما أن الهجوم أسفر عن مقتل 10 أشخاص من أمن القصر وإصابة 20 آخرين.