وصول قوة أمريكية خاصة إلى غربي الرمادي‎

وصول قوة أمريكية خاصة إلى غربي الرمادي‎

الرمادي – كشف مصدر أمني عراقي اليوم الأربعاء عن وصول قوة خاصة من الجيش الأمريكي إلى قاعدة عين الأسد (200 كم غربي بغداد) للمساعدة بتحرير مناطق غربي الأنبار مع سوريا والأردن.

وقال المصدر وهو ضابط رفيع بقيادة عمليات الجزيرة والبادية إن ”القوة الخاصة الأمريكية ويطلق عليها الفرقة المجوقلة وصلت إلى قاعدة عين الأسد كبرى القواعد التي تتمركز فيها قوات أمريكية في منطقة غربي الأنبار يبلغ تعداد أفرادها 1800 ضابط وجندي“.

وأضاف الضابط العراقي أن ”مهمة هذه القوة التي تمتلك مهارات قتالية وأسلحة أمريكية متطورة المشاركة مع القوات العراقية وأبناء العشائر في الأنبار بتحرير مناطق غربي البلاد في محافظة الأنبار وخاصة مناطق هيت وأطراف من حديثة والقائم قرب سوريا والرطبة قرب الحدود الأردنية وتأمين الطريق الدولي الرابط بين بغداد وعمان“.

وأشار إلى أن ”هذه القوة العسكرية الخاصة 101 وصلت إلى قاعدة عين الأسد في وقت متأخر من يوم أمس الثلاثاء وستباشر مهمتها القتالية والتدريبية مع القوات العراقية ودراسة جغرافية هذه المنطقة التي يسيطر عليها تنظيم داعش“.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت قبل أيام عن موافقة الحكومة العراقية والبرلمان على دخول قوة أمريكية خاصة مؤلفة من 1800 عنصر لقتال تنظيم داعش في المناطق الغربية من العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com