دخان يتصاعد أثناء القصف الإسرائيلي على مشارف بلدة مروحين الحدودية في جنوب لبنان
دخان يتصاعد أثناء القصف الإسرائيلي على مشارف بلدة مروحين الحدودية في جنوب لبنانأ ف ب - أرشيفية

توتر متزايد بجنوب لبنان وسط مساع غربية لفرض التهدئة

حافظت جبهة جنوب لبنان على سخونتها في موازاة المساعي الدبلوماسية لتحقيق التهدئة واستأنف الطيران الإسرائيلي غاراته صباح اليوم الإثنين، مستهدفًا أطراف بلدة مروحين.

فيما قصفت المدفعية الإسرائيلية أطراف بلدات الضهيرة وطيرحرفا والجبّين وشمع وزبقين ووادي حسن في القطاع الغربي، وامتد إلى أطراف بلدة شبعا وجبل السدانة في القطاع الشرقي.

وأعلنت ميليشيا حزب الله اليوم، مقتل ثلاثة من عناصرها في الغارات الإسرائيلية، ليل أمس، على بلدة يارون ومارون الراس.

أخبار ذات صلة
إسرائيل تقصف مواقع عسكرية لميليشيا حزب الله جنوب لبنان

وذكر الجيش الإسرائيلي أنه تم رصد إطلاق 8 صواريخ وقذائف هاون من لبنان باتجاه مستوطنتي برعم ودوفيف في الجليل الأعلى.

إلى ذلك قال وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت، إن تل أبيب مستعدة لحل الصراع مع ميليشيا حزب الله في جنوب لبنان من خلال التفاهمات الدبلوماسية، "لكننا مستعدون أيضًا لأي سيناريو آخر".

وأشار بيان صادر عن مكتبه بعد لقائه الموفد الرئاسي الأمريكي أموس هوكستين، إلى أن إسرائيل "ملتزمة بتحسين الوضع الأمني على طول الحدود الشمالية، وإزالة تهديدات التسلل وإطلاق النار من لبنان".

أخبار ذات صلة
غالانت: سنتحرك "قريبا جدا" عند الحدود مع لبنان

هذا ومن المرتقب أن يزور هوكستين لبنان، لكن مصادر محلية ذكرت أن الزيارة مرتبطة بحمله لأفكار جديدة، وتعتمد على ما سيتم التوصل إليه في إسرائيل.

وإلى بيروت يصل اليوم وزير الخارجية الفرنسي ستيفان سيجورنيه في إطار جولة له في المنطقة، وتتمحور الزيارة حول المساعي الغربية للتهدئة في جنوب لبنان وإيجاد تسوية للنزاع.

وتشهد الحدود اللبنانية الإسرائيلية منذ نحو أربعة أشهر مناوشاتٍ وتبادلًا للعمليات العسكرية بين الجيش الإسرائيلي وميليشيا حزب الله.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com