تأجيل محاكمة الساعدي القذافي إلى فبراير المقبل

تأجيل محاكمة الساعدي القذافي إلى فبراير المقبل

المصدر: طرابلس- شبكة إرم الإخبارية

أجّلت محكمة استئناف طرابلس (دائرة الجنايات)، مساء اليوم الأحد، محاكمة المتهم الساعدي القذافي إلى مطلع شباط/فبراير 2016، بعد طلب تقدمت به هيئة الدفاع للمتهم، وطلب النيابة العامة التحقيق بضلوعه في قضايا قتل أخرى، بحسب ما أفاد مصدر قضائي.

وقال مصدر مسؤول بمكتب النائب العام في حديث مع شبكة إرم الإخبارية عبر الهاتف من طرابلس، إن “جلسة محاكمة الساعدي نجل معمر القذافي انطلقت داخل محكمة استئناف طرابلس بدائرتها الجنوبية، وبعد مشاورات أجراها قاضي المحكمة مع هيئة الدفاع، تقرر تأجيلها إلى الموعد المذكور”.

وأكد المصدر، بأن النيابة العامة طلبت من هيئة المحكمة، السماح لها بالانتقال للسجل المدني والمستشفى الطبي في مدينة بني وليد، للـتأكد من تسجيل حالات قتل أو من عدمه، ضمن قضايا يتهم الساعدي القذافي بالضلوع فيها إبان الثورة.

كما قضت المحكمة أيضا باستمرار حبس الساعدي لحين استكمال التحقيقات.

ويعد هذا التأجيل الثالث لمحاكمة نجل القذافي.

وأضاف “هيئة الدفاع طلبت المزيد من الوقت للاطلاع على أوراق الدعوى المقدمة من قبل النيابة العامة، وهو ما استجاب له القاضي لتمكين الدفاع من مراجعة القضية بشكل أكبر”.

ويواجه الساعدي القذافي في هذه القضية، اتهامات تتعلق بمسؤوليته عن قتل اللاعب السابق في المنتخب الليبي بشير الرياني في ديسمبر عام 2005 في طرابلس.

ولجأ الساعدي في سبتمبر من عام 2011 الى النيجر قبيل سقوط نظام القذافي بأسابيع، حيث منحته النيجر اللجوء “لأسباب إنسانية”، لكنها اضطرت إلى تسلميه بعد ذلك، لاتهامه في زعزعة الاستقرار في جنوب ليبيا، وتحريك خلايا نائمة بهدف قلب نظام الحكم، بحسب السلطات الليبية.

وأصدرت الشرطة الدولية (انتربول) في سبتمبر 2011 “مذكرة حمراء” بحق الساعدي، بعدما اتهمه المجلس الانتقالي الذي تشكل عقب الثورة ضد القذافي بـ”الاستيلاء على ممتلكات بالقوة والترهيب” عندما كان يتولى رئاسة الاتحاد الليبي لكرة القدم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع