هجوم فاشل لتنظيم “داعش” على الأنبار يكبده 30 مقاتلاً

هجوم فاشل لتنظيم “داعش” على الأنبار يكبده 30 مقاتلاً

المصدر: بغداد- محمد كريم

قُتل 30 عنصراً من تنظيم داعش، خلال هجوم فاشل شنه مسلحو التنظيم، على المحور الجنوبي من مدينة الرمادي، مركز محافظة الأنبار، غرب العراق.

وقال قائد شرطة محافظة الأنبار، اللواء هادي أرزيج، في تصريحات صحفية، إن داعش حاول التعرض للقطعات الأمنية في تل المشيهد بالمحور الجنوبي من الرمادي، لكن عناصر قوات الفرقة الثامنة من الجيش العراقي والشرطة الاتحادية والفرقتين الرابعة والتاسعة، التابعتين للشرطة المحلية، صدت الهجوم.

وأضاف أرزيج أن إحباط الهجوم، أسفر عن مقتل 30 عنصراً من داعش، وتدمير عدد من الآليات والمعدات التابعة للتنظيم”، مؤكداً أن داعش لن يستطيع التقدم في منطقة (تل المشيهد) الحيوية، بعد استعادة السيطرة عليها من قبل القوات الأمنية.

وفي المحور الشرقي من الرمادي، قال ضابط ميداني، أن “قوات الرد السريع والشرطة الاتحادية، تتقدم في منطقة حصيبة الشرقية باتجاه الشارع العام”.

وأضاف، أن “قوات الخاصة (SWT) التابعة للشرطة، تتقدم في منطقة “المضيق” وتقوم بتطهير المنطقة من العبوات التي زرعها التنظيم”، لافتاً إلى “انعدام مقاومة داعش في المعارك الدائرة بالمنطقة، ما يشير إلى الوصول إلى مركز مدينة الرمادي خلال الأيام القليلة المقبلة”.

يشار إلى أن الأمن العراقي وقوات “الحشد الشعبي” ومسلحي العشائر، تفرض سيطرتها على أطراف مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار، منذ أسابيع عدة، وقطعت عن الإرهابيين إمدادات توريد الأسلحة والمسلحين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع