المعارضة السورية تشكل “هيئة الأمر بالمعروف” بإدلب وسط جدل

المعارضة السورية تشكل “هيئة الأمر بالمعروف” بإدلب وسط جدل

المصدر: آلجي حسين - شبكة إرم الإخبارية

 أعلنت كتائب سورية معارِضة عن تشكيل ما أسموها “هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر”، في خطوة خلقت ردود أفعال وجدلاً بين السوريين، ولاسيما في قرارها الأول القاضي بـ “منع تبرج” النساء في إدلب، شمال شرق سوريا.

ونشر ناشطون سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي وثيقة موقعة ومختومة من عدة فصائل ثورية، مثل “حركة أحرار الشام الإسلامية”، و”جبهة النصرة”، و”الهيئة الإسلامية”، و”الهيئة الشرعية”، و”دار القضاء”، و”فيلق الشام”، و”شام الأمة”، وغيرها، تعرض آلية تنفيذ قرار “منع التبرج في الطرقات والمدارس”، اليوم الثلاثاء.

وتعتبر هذه الوثيقة أول قرار للهيئة، فيما تفاعل آلاف السوريين على مواقع التواصل مع بدء نشرها على الإنترنت.

ونشر خطيب بدلة صورة للوثيقة على صفحته قائلاً: “من جهتي، أرجو الاطلاع، بلا تعليق”.

بينما علق طه الحامد قائلاً: “ثوار سوريا من خلال الأجنحة المسلحة التابعة للاعتلاف يشكلون هيئات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر!! للترجمة والتوزيع.. وخلي الشباب الطيبة يقولوا عن هؤلاء ثوار”.

DD6EECA2-1A0C-4821-B5A5-C75

وكلمة “الاعتلاف” دارجة لدى الكثير من الشرائح الكردية المعارضة، التي تسخر من الائتلاف الوطني السوري المعارض.

وقال فراس حسن: “إدلب الأبية على طريق الحرية.. بين غسان عبود والعرعور يحكمها المحيسني بحد السيف…نصحناكم يا أهل إدلب ولم تقبلوا النصيحة.. خلي بابا اردوغان ينفعكم”، في إشارة إلى مدينة إدلب التي يسيطر عليها تنظيم جبهة النصرة، وكذلك المعارض السوري غسان عبود، مالك قناة أورينت، الذي ينحدر من إدلب، والشيخ عدنان العرعور، الذي اعتبر من أبرز المحرضين على الثورة السورية منذ انطلاقتها.

وكتبت رنا سميح: “هاد كان الناقص.. منع التبرج، روحوا سترو عيوبكم فضحتونا بين الخلق”.

في حين سخر أبو عمار من الوثيقة: ممتاز.. أخيراً اتفقوا وتوحدوا على شغلة”.

وقال بسام الأحمد: “يا أخي والله قرفتونا شي اسمو ثورة ودين.. ممكن تحلوا عن هالعباد بقا ..يعني متل هذول راح يجيبوا حرية وديمقراطية وعدالة انتقالية لسوريا؟؟”.

واستشهدت الوثيقة الموقعة في مدينة معرة النعمان بإدلب، شمال سوريا، بآية من القرآن الكريم وحديث للرسول الكريم.

ويدور جدل حالياً بين مكونات الإدارة المدنية في مدينة إدلب، حول اللباس الشرعي للطالبات في المدارس والجامعات، ما بين فرض النقاب، والسماح بكشف الوجه واليدين، بحسب مواقع سورية.

12316194_1003552206392071_9221383735809034266_n

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع